السبت 5 من جمادي الآخر 1440 هــ  10 فبراير 2018 | السنة 29 العدد 10150    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
برلمانيون‏:‏ مصر جسر التواصل مع أوروبا
محمد سالم
10 فبراير 2019
دعا عدد من أعضاء لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب إلي أهمية استغلال عام رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي‏,‏ في زيادة الصادرات المصرية إلي دول القارة‏,‏ وبخاصة في مجالات الزراعة والري والثروة الحيوانية‏,‏ معربين عن تفاؤلهم بتحسن البيئة الاستثمارية‏,‏ في ضوء الدور الريادي الذي تلعبه مصر حاليا داخل القارة السمراء‏.‏

وقال النائب محمد علي عبدالحميد, وكيل اللجنة الاقتصادية بالبرلمان, إن هناك مجموعة من الملفات ذات الأولوية في عام تولي مصر رئاسة الاتحاد الإفريقي, في مقدمتها تعزيز التعاون الاقتصادي في مجالات الإنتاج الحيواني, والحاصلات الزراعية, والثروة السمكية, بهدف زيادة الصادرات المصرية إلي إفريقيا, والتي لا تتجاوز نحو0.8% في الوقت الراهن. واعتبر النائب عمرو الجوهري, عضو اللجنة, أن رئاسة مصر الاتحاد الإفريقي فرصة جيدة لاستثمار مجهودات الدولة المصرية في مجال تحسين البيئة الاستثمارية, واستغلالها بالشكل الأمثل من خلال التواصل مع البرلمانات والحكومات الإفريقية, بهدف جذب مزيد من الاستثمارات, وزيادة حجم التبادل التجاري بين مصر ودول القارة السمراء.

وقال الجوهري لـالأهرام المسائي إن هناك ضرورة في استثمار عام تولي مصر رئاسة الاتحاد في تدشين مشروعات التعاون المشترك, خاصة في مجالات الزراعة والري والثروة الحيوانية, وزيادة التنسيق في ملف المياه مع دول حوض النيل, الأمر الذي يتطلب وضع خريطة ورؤية واضحة في التعامل مع الدول الإفريقية, واحتياجاتها الأساسية خلال الفترة المقبلة. وأوضح قائلا: إن صادرات مصر لا تمثل سوي1% من واردات إفريقيا, وهي نسبة ضئيلة لابد من العمل علي زيادتها, بتحسين جودة الصناعات المحلية, وفتح مجالات جديدة لتصديرها في أسواق القارة, لافتا في الوقت ذاته إلي أهمية استغلال استضافة مصر كأس الأمم الإفريقية في مجال الربط السياحي مع دول إفريقيا.
ودعا الجوهري إلي تفعيل الاتفاقيات مع القارة السمراء, وعلي رأسها الكوميسا, والعمل علي زيادة صادرات مصر إلي دول شرق وجنوب إفريقيا, والتي تبلغ حاليا1.6 مليار دولار في العام, مقابل استيراد مصر من دول التجمع بنحو500 مليون دولار, مؤكدا كذلك أهمية تدشين مشروعات مشتركة في مجال خطوط السكك الحديدية, وفتح مجالات تجارية للدول الحبيسة في القارة.
من جانبها, أكدت النائبة بسنت فهمي, عضو اللجنة, أهمية ربط منظومة السكك الحديدية بين مصر وإفريقيا, لأهميتها البالغة في زيادة التبادل التجاري بين البلدين, لافتة إلي أن مصر أصبحت تمتلك خريطة استثمارية واضحة المعالم, بعدما ساهم مجلس النواب بالتعاون مع الحكومة في إصدار حزمة التشريعات الاقتصادية المحفزة للاستثمار والمستثمرين. يأتي هذا فيما قال النائب طارق رضوان, رئيس لجنة الشئون الإفريقية بالبرلمان, إن أولويات الرئاسة المصرية للاتحاد الإفريقي تنطلق من أجندة عمل الاتحاد الحالية, والتي ترتكز علي العديد من المحاور, وأهمها العمل علي توفير فرص العمل, وتطوير منظومة التصنيع الإفريقية, والتوسع في مشروعات الثروة السمكية.
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
Facebook تابعنا على