الخميس 28 من ربيع الأول 1440 هــ  6 ديسمبر 2018 | السنة 28 العدد 10084    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
مباحث القليوبية تكشف لغز قتيل الخصوص
الزوجة وصديقها قتلاه بعد ضبطهما في وضع مخل
سامح قايدباي
6 ديسمبر 2018
نجح رجال المباحث الجنائية بالقليوبية بالتنسيق مع قطاع الأمن العام في كشف لغز العثور علي جثة ممرض بمستشفي خاص داخل مسكنه وبها آثار ضرب بآلة حادة علي الرأس وخنق بإيشارب حول الرقبة عقب زواجه بثلاثة أشهر

حيث تبين أن وراء ارتكاب الواقعة زوجة المجني عليه وعشيقها. وكشف مصدر أمني بمديرية أمن القليوبية أنه تم إعداد عدة مأموريات بحثية بالتنسيق مع قطاع الأمن العام للقبض علي المتهمين. وتبين من تحريات فريق البحث الذي قاده العميدان يحيي راضي رئيس مباحث المديرية وعبد الله جلال رئيس فرع البحث الجنائي بالخانكة وشارك فيه المقدم محمود عادل رئيس مباحث قسم الخصوص أن المجني عليه ليس من أهالي منطقة الخصوص ولكنه انتقل من محل سكنه مع أسرته بمنطقة المرج عقب ارتباطه بزوجته وانتقالها للعيش معه من محل سكنها بمحافظة الإسماعيلية كما تبين ارتباط الزوجة بعلاقة غير شرعية بشخص آخر اعتاد التردد عليها بمسكنها في أثناء تواجد زوجها بالعمل. وبتكثيف التحريات وفحص علاقات المجني عليه محمود. ع29 سنة وزوجته من خلال الاستماع لأقوال الجيران تبين تغيب الزوجة عن الشقة لمدة شهر إثر نشوب خلافات بينهما بسبب شكوك تملكت المجني عليه بارتباط زوجته بشخص آخر.

كما كشفت تحريات فريق البحث عودة زوجة المجني عليه للمنزل بعزبة الأمير يوم الأحد الماضي وأنه يوم ارتكاب الواقعة خرج الزوج لعمله ولكنه عاد علي غير عادته ليكتشف وجود المتهمين بمنزله ولكنهما عاجلاه بالضرب بآلة حادة علي رأسه وخنقاه بإيشارب وتركاه جثة هامدة ولاذا بالفرار. بدأت تفاصيل الواقعة تتكشف عقب تلقي اللواء رضا طبلية مساعد وزير الداخلية لأمن القليوبية إخطارا من العميد علاء فاروق مدير إدار البحث الجنائي يفيد بورود بلاغا من الأهالي لقسم الخصوص بانبعاث رائحة من إحدي الشقق السكنية بمنطقة عزبة الأمير. وبانتقال العميدين يحيي راضي رئيس مباحث المديرية وعبد الله جلال رئيس فرع البحث الجنائي بالخانكة والمقدم محمود عادل رئيس مباحث القسم تبين العثور علي جثة محمود. ع29 سنة ممرض بمستشفي خاص مصابة بآلة حادة في الرأس وملفوف حول العنق شال أبيض كما لم يتم العثور علي زوجة المجني عليه. وبتكثيف تحريات رجال المباحث وسؤال الجيران تبين أن المجني عليه متزوج منذ3 أشهر ويقيم بالشقة المستأجرة مع زوجته بعيدا عن ذويه. تم تشكيل فريق بحث لكشف لغز الواقعة والبحث عن الزوجة المختفية ووضع خطة أمنية اعتمدت علي فحص علاقات وخلافات المجني عليه وأخر مشاهدة له ولزوجته والاستماع لأقوال الجيران حول وجود خلافات زوجية من عدمه.تم تحرير المحضر اللازم وإحالة الواقعة إلي النيابة العامة التي تولت التحقيق وانتقلت لمعاينة مسرح الجريمة وأمرت بالتصريح بدفن الجثة وتسليمها لذويه عقب انتهاء الطب الشرعي من تشريحها لتحديد سبب الوفاة.
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على