الخميس 28 من ربيع الأول 1440 هــ  6 ديسمبر 2018 | السنة 28 العدد 10084    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
ماذا تفعل لو كنت محافظا‏..‏ مبادرة لحل مشكلات الشباب وتنمية الوادي الجديد
الوادي الجديد ــــ خالد قريش
6 ديسمبر 2018
فكرة طرحتها إحدي المعلمات بمدينة الخارجة لعلها تكون وسيلة فعالة لحل المشكلات التي تقابل مجتمع الوادي الجديد خاصة الشباب كما تعد فرصة لعرض أفكارهم ورؤيتهم لحل مشكلاتهم ومشكلات المحافظة‏..‏ وكذلك كيفية النهوض بالإقليم وتنميته‏..‏

 الفكرة تم عرضها علي اللواء محمد الزملوط المحافظ في حضور حنان مجدي نائبة المحافظ, بأن يتم تنظيم لقاءات مع الشباب وخاصة مراحل التعليم الثانوي والجامعي وطرح سؤال عليهم وهو:( ماذا تفعل لو كنت محافظا ؟) وفور الموافقة عليها تطايرت علي مواقع التواصل الاجتماعي وبين جلسات المسئولين بالوادي الجديد قبل المواطنين والكل يأمل في أن تكون وسيلة للكشف عن المشاكل وأنسب الحلول لها.. وأن يضعها الجهاز التنفيذي في عين الاعتبار عند اتخاذ القرارات وتخصيص الاعتمادات. يقول الدكتور إبراهيم التداوي وكيل وزارة التربية والتعليم بالمحافظة موجها الشكر للمعلمة صاحبة المبادرة, بأنها من الأفكار التي تجمع رؤي الشباب وتجعل الشاب يشارك في القرار وتعطية الثقة بأن له دورا مهما في تلبية احتياجات الوطن., وأشار إلي أنه يشجع المبادرة طالما أنها تحقق الذات للشباب وتخدم تطلعاته وتحل مشكلاته وتكون فرصة للكشف عن أي معوقات أمام الأجهزة التنفيذية. ويطالب عدد من الشباب, منهم محمد عادل- طالب جامعي- بأن يكون لشباب الوادي الجديد نصيب من مقترحات الدولة في التوطين, وأن توفر الأرض لهم وما أكثرها بالمحافظة وتدعم الشباب بحفر الآبار واستصلاح الأراضي وإقامة المساكن بحيث تكون لدي الشباب المقدرة علي العمل والاستمرارية.. ولا ينتظر الوظيفة الحكومية, كما طالب بدور اكبر للمسئولين في مواجهة الغلاء, لافتا إلي أنه لو كان محافظا كان سيحمل الجهاز التنفيذي دوره في مراقبة الأسواق والاهتمام بمشروعات الشباب. وتم عقد أولي جلسات المبادرة والتي نظمتها مديرية التربية والتعليم بالقاعة الكبري بالمركز الاستكشافي بالخارجة, حيث شهدت السيدة حنان مجدي نائبه محافظ الوادي الجديد بدء فعاليات مبادرة ا ماذا تفعل لو كنت محافظا؟ ب, بحضور الدكتور عاطف أبو الوفا رئيس جامعة الوادي الجديد, والدكتور إبراهيم التداوي وكيل وزارة التربية والتعليم بالمحافظة, وعدد من الجهاز التنفيذي والاتحادات الطلابية بالجامعة وقطاع التربية والتعليم. وأشارت نائبا المحافظ إلي ضرورة صقل المهارات الطلابية والحفاظ علي الموروثات الثقافية وتعزيز الانتماء للوطن والمحافظة, ونوهت بضرورة طرح المشكلات وعرض حلول قابلة للتنفيذ ودراسة المشكلة التي يتم طرحها أولا, بكل جوانبها والرجوع إلي الجهاز التنفيذي المختص للوقوف علي ما تم اتخاذه من إجراءات نحو تلك المشكلة, وتحديد جهات الاختصاص والتكلفة والتوصيات, وعدم تصدير مشكلات بدون حلول واقعية.

وقالت إنه سيتم التوسع في تلك المبادرة وتعميمها علي مراحل لتشجيع الطلاب علي التفكير والإبداع وإيجاد حلول للمشكلات المجتمعية وتنمية الوعي الطلابي وتدريبهم علي القيادة وإتاحة الفرصة لهم للتعبير عن آرائهم وتشجيع الطلاب علي التعامل مع مختلف المشكلات وتنظيم الإفادة من طاقات الطلاب والشباب واكتشاف قيادات شبابية جديدة.
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على