الخميس 30 من صفر 1440 هــ  8 نوفمبر 2018 | السنة 28 العدد 10056    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
إشادة بتطهير ترع ومصارف سوهاج والتخلص من الحيوانات النافقة
مواطنون‏:‏ تقضي علي مشكلة التلوث‏..‏ السكرتير المساعد‏:‏ طالبنا بتزويد المنظومة بستة سيارات حديثة و‏6‏ محارق
سوهاج‏-‏محمد أبو العباس
8 نوفمبر 2018
أشاد عدد كبير من أهالي محافظة سوهاج بقرارات إدارة البيئة بالمحافظة باتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية البيئة من العديد من الممارسات الضارة التي عانت منها المحافظة لسنوات طويلة وخاصة مشكلة مخلفات تطهير الترع والمصارف والتي تسببها قيام سيارات الكسح بإلقاء مخلفاتها بمياه الترع‏,‏ فضلا عن مشكلة التخلص من الحيوانات والدواجن النافقة بإلقائها بالترع والمصارف والتي تعمل علي تلوث البيئة وانتشار الحشرات والآفات الضارة بصحة وسلامة المواطنين‏.‏

يقول أحمد نصر ـ طالب ـ إن الترع والمصارف تمثل شريان الحياة لأهالي القري لاستخدامها في ري زراعتهم وتربية الماشية ولكن هناك من يقومون بتلويثها بطرق مختلفة أخطرها إلقاء الحيوانات النافقة بها مما يؤدي إلي تلوث المياه التي يعتمد عليها المزارعون بشكل يومي في ري زراعاتهم.

يضيف هاني مصطفي ـ أعمال حرة ـ أن سكان القري يعانون من مشكلتين في غاية الخطورة أولهما إلقاء مخلفات تطهير الترع علي حافتيها وتركها مرتعا للآفات والحشرات الضارة, فضلا عن انبعاث الروائح الكريهة منها, وكذلك قيام عربات الكسح بتفريغ حمولاتها من مياه الصرف الصحي في الترع وما يصاحب ذلك من تلوث يطال المزروعات والبشر ويضر بصحة وسلامة المواطنين, مشيرا إلي أهمية التصدي لهذه الظواهر السلبية حفاظا علي صحة المواطنين.
ويطالب السيد طه ـ موظف ـ بضرورة الحفاظ علي مياه الترع والمصارف وتكثيف الحملات التي تستهدف تطيرها والتصدي لظاهرة تفريغ مياه سيارات الكسح الملوثة بها وتغليظ العقوبة علي أصحابها ومصادرة السيارات التي تقوم بالتفريغ لردع المخالفين.
وكان اللواء علاء رشاد السكرتير العام المساعد لمحافظة سوهاج عقد اجتماعا موسعا لحماية البيئة والوقوف علي بعض القرارات البيئية المهمة بحضور رؤساء الوحدات المحلية ووكلاء الوزارات ومديري المديريات والقيادات الشرطية ذات العلاقة بالشأن البيئي
وأكد السكرتير العام المساعد أن الاجتماع ناقش رفع كفاءة منظومة المخلفات الصلبة بمدن وقري المحافظة المختلفة وإنشاء وحدات تدخل سريع بالوحدات المحلية يمكنها التعامل مع التراكمات والتكدسات من القمامة والمخلفات التي تتخلف عن عملية الجمع اليومي, فضلا عن إنشاء إدارة عامة متخصصة للمخلفات الصلبة مقرها ديوان عام المحافظة.
وأضاف أن الاجتماع ناقش أيضا خطة تطهير الترع والمصارف وإزالة المخلفات الناتجة عن عملية التطهير والسيطرة علي سيارات كسح مخلفات الصرف الصحي السائلة وإلزامها بالتخلص من حمولاتها في المطابق العمومية لشبكة الصرف الصحي وتفعيل القوانين البيئية والقرارات حيال المخالفات.
وأوضح السكرتير المساعد ضرورة التخلص السليم من النوافق الحيوانية والداجنة بمواقع الدفن الصحي بالظهير الصحراوي ودفنها دفنا آمنا تحت إشراف بيئي ومخاطبة وزارتي الصحة والبيئة لتزويد المنظومة بـ6 سيارات حديثة و6 محارق لتفعيل المنظومة الجديدة.
وشدد علي ضرورة المتابعة الجادة والمستمرة وتحقيق الالتزام البيئي وتطبيق القوانين واللوائح حتي يتحقق الهدف الأسمي وهو إيجاد بيئة نظيفة وتوفير ظروف صحية ملائمة للأهالي والمواطنين بالمحافظة.
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على