4374‏السنة الثالثة عشر-العدد2003ابريل19‏17 من صفر 1424 هـالسبت

رياضة

طائرة الأهلي تفوز بكأس مصر
هزمت الزمالك في المباراة النهائية‏3/‏ صفر بجدارة
الجزيرة تحقق المفاجأة وتفوز بالمركز الثالث
كتب من بورسعيد ـ عمرو مخلوف

بكل سهولة وعن جدارة حسم فريق الكرة الطائرة الأول بالنادي الأهلي بطولة كأس مصر لمصلحته بعد فوزه في المباراة النهائية ـ التي أقيمت بصالة مبارك ببورسعيد ـ علي منافسه التقليدي ـ تاريخيا فقط هذه الأيام ـ الزمالك‏3/‏ صفر‏,‏ في لقاء من جانب واحد‏,‏ حيث جاءت نتيجة الأشواط‏:15/25,‏ و‏23/25,‏ و‏21/25‏ في أقل من ساعة‏.‏
رغم الفوز الكبير لفريق الأهلي والأداء المشرف للاعبيه خاصة حمدي الصافي الضارب الرائع وماجد مصطفي صانع الألعاب الداهية‏,‏ فإن شكل الأداء طوال أحداث المباراة لا يرقي لأن تكون مباراة نهائية لبطولة كأس مصر رغم أن طرفيها هما قمة اللعبة في مصر‏,‏ وذلك يعود للمستوي المتواضع الذي قدمه فريق الزمالك والذي يتطلب وقفة حاسمة من الجميع داخل النادي قبل أن تنهار اللعبة تماما في هذا النادي العريق حامل لقب بطولة الدوري الممتاز‏.‏

وإذا كان فؤاد عبدالسلام المدير الفني لفريق الأهلي قد أدار اللقاء بصورة طيبة ولا يؤخذ عليه إلا سرعة إشراك أيمن رشدي اللاعب العائد من الإيقاف الذي تألق في حائط الصد دون الضرب الساحق‏,‏ حيث كان من الأفضل أن تكون البداية بياسر صلاح في مركز الضارب من مركز‏(2)‏ والدفع بأيمن رشدي في النقاط والأوقات التي يحتاج فيها الفريق لحائط صد عالي‏.‏

علي العكس تماما لم يحالف التوفيق جابر عبدالعاطي المدير الفني لفريق الزمالك الذي لم ينجح في تقليل خسائر فريقه رغم أنه ومسئول عن عدم وجود بدائل جيدة من اللاعبين‏,‏ حيث وضح من بداية اللقاء بل ومن خلال فترة التسخين زيادة وزن محمود عبدالعزيز حجر الأساس في أداء الزمالك‏,‏ وأثبتت النقاط الأولي في الشوط الأول ضعف الأداء الهجومي والدفاعي للاعب‏,‏ مع هذا أصر المدير الفني علي استمراره‏.‏

أضف إلي هذا التوتر الشديد الذي واكب أداء نهاد شحاتة وأحمد اصلاح الأمر الذي سهل من مهمة الأهلي كثيرا ومكنه من حسم اللقاء لمصلحته دون أدني مقاومة من منافسه الأقوي الزمالك‏.‏

ومع تسليمنا بأن البدائل لم تكن كثيرة أمام جابر عبدالعاطي ـ وهو مسئولا عن ذلك بوصفه المدير الفني ـ فكان من الممكن تقليل الخسائر من خلال بعض التعديلات في التشكيل حيث كان من الممكن الدفع بعلي حسين في مركز‏(3)‏ للاستفادة بحماس الشباب‏,‏ وكان المؤكد أداؤه بصورة أفضل من أحمد اصلاح أو محمود حسونة‏,‏ وإن لم يفعل هذا فلن يكون أسوأ منهما‏.‏

أضف إلي هذا دفعه بعماد نصر للضرب من مركز‏(2)‏ مع الإبقاء علي أي من نهاد شحاتة أو محمود عبدالعزيز للضرب من مركز‏(4)‏ لأنهما رغم تواضع مستواهما أمس أفضل من لاعبي مركز‏(4)‏ الجالسين علي دكة البدلاء‏,‏ وعماد نصر يملك من الخبرة ما يمكنه من الأداء بشكل جيد من مركز‏(2),‏ والأمر نفسه يمكن تأكيده أنه لم يكن ليؤدي بصورة أقل من التي كان عليها نهاد شحاتة‏.‏

أما صالح فتحي الناشئ الصاعد بفريق الزمالك فكان من الطبيعي أن يعيب أداءه بعض التوتر‏,‏ ولما لا خاصة أن عتاولة الفريق انهاروا تماما أمام الضرب الساحق من حمدي الصافي وحائط الصد الرائع من محمود جابر أحد نجوم الأهلي أمس مع ليبرو الفريق وائل العايدي صاحب الأداء العالي الثابت‏,‏ وشعلة حماس الفريق المجتهد دفاعيا وهجوميا محمد مصيلحي‏,‏ ومعهم محمد عبدالرحمن وأيمن رشدي وياسر صلاح‏.‏

وإذا كانت المباراة النهائية لبطولة كأس مصر قد افتقرت للندية‏,‏ فإن مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع التي جمعت بين فريقي الجزيرة والشمس كانت في غاية القوة والندية حسمها لمصلحته فريق الجزيرة‏2/3‏ بعد عرض رائع من الفريقين لتكلل الجهود المبذولة وراء هذا الفريق خاصة من المهندس ياسر قمر المشرف العام علي اللعبة‏,‏ ومعه اللجنة الرياضية بالنادي‏,‏ هذا بالإضافة إلي الجهاز الفني الرائع بقيادة محمد اللقاني‏.‏

وعقب المباراتين قام الدكتور عمرو علواني رئيس الاتحادين المصري والإفريقي للكرة الطائرة يرافقه أعضاء مجلس إدارة الاتحاد المصري جمال شيحة نائب الرئيس والأعضاء عمرو مخلوف وأحمد العسقلاني ومحمد شعراوي‏,‏ يرافقهم اللواء دكتور مصطفي كامل محافظ بورسعيد‏,‏ بتوزيع ميداليات المراكز الثلاثة الأولي بالإضافة لكأس بطولة كأس مصر التي تسلمها ماجد مصطفي كابتن فريق الأهلي‏.‏

تابع مباراتي الأمس الجهاز الفني لمنتخبنا الوطني بقيادة عبدالحميد الوسيمي المدير الفني‏,‏ وذلك للوقوف علي مجموعة اللاعبين الذين سيتم اختيارهم للدخول في معسكر مغلق غدا استعدادا لخوض منافسات بطولة اليونان الدولية التي تنطلق يوم الخميس المقبل بمشاركة منتخبات بلغاريا واليونان وتركيا بالإضافة إلي مصر‏,‏ وتأتي ضمن برنامج إعداد منتخبنا الوطني لنهائيات كأس الأمم الإفريقية التي تقام بالقاهرة أغسطس المقبل‏.‏

 
جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام
و يحظر نشر أو توزيع أو طبع أى مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
للأستفسار أو طلب معلومات يرجى مراسلتنا على العنوان التالى

ahrammassai@ahram.org.eg