الخميس 2 من ذو الحجة 1438 هــ  24 أغسطس 2017 | السنة 27 العدد 9615    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
شيزوفرينيا القرار الأمريكي
ماجد منير
24 أغسطس 2017
يفرض الانقسام في الإدارة الأمريكية الحالية نفسه علي علاقات واشنطن بحلفائها‏..‏ ويبدو واضحا الآن أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لم يستطع حسم الصراع بين المؤسسات الأمريكية لصالحه ولصالح فريقه‏..‏ لخدمة العلاقات الإستراتيجية التي تربط أمريكا بالدول المحورية في العالم‏.‏

انتصرت الدولة العميقة في الولايات المتحدة.. ممثلة في مؤسسات واشنطن ذات الثقل.. كالكونجرس وجماعات الضغط.. وفرضت توجهاتها وقرارها دون الأخذ في الاعتبار أي تداعيات لمثل هذا القرار علي مستقبل التعامل مع دول ترتبط معها بعلاقات ذات طبيعة خاصة تفرضها تحديات تهدد العالم أجمع.

ما يحدث علي مستوي صناعة القرار في الإدارة الأمريكية يؤكد أننا أمام حالة شيزوفرينيا واضحة تعكسها التوجهات والقرارات الأمريكية.. فهي تارة تشيد وتشدد علي محورية العلاقات والدور الإقليمي والدولي في مكافحة الإرهاب والتطرف.. وتارة أخري تقرر تخفيض أو تعليق المساعدات بحجج واهية.. بل أيضا يمكن تصنيفها في خانة التدخل في شئون الدول الأخري.

لا شك أن الرد المتوازن.. علي هذا القرار وتلك الحالة المرضية.. كشف سوء التقدير الأمريكي لموقف مصر القوية.. التي تحرص علي إقامة علاقات متوازنة مع مختلف الدول علي أساس الاحترام المتبادل وعدم التدخل في شئون الآخرين.. ويبقي علي الشريك الإستراتيجي أن يدرك معني هذا الرد.. ويعيد تقييم قراره في ضوء المصالح المشتركة بعيدا عن حسابات جماعات الضغط.

يبقي في النهاية التأكيد علي أن العلاقات المصرية- الأمريكية يجب أن تشهد نقلة نوعية جديدة.. تستفيد من التفاهم الواضح علي المستوي الرئاسي.. لبناء علاقات قوية مع الكونجرس الأمريكي.. بمجلسيه الشيوخ والنواب.. فهناك تتحدد توجهات العلاقات الخارجية للولايات المتحدة وتتخذ القرارات.. لا بد من لوبي مصري- أمريكي يدافع عن المصالح المصرية والأمريكية أيضا.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على