الخميس 30 من صفر 1440 هــ  8 نوفمبر 2018 | السنة 28 العدد 10056    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
الروس يشيدون بالتقبل الجماهيري لـالضبعة النووية
صلاح زلط
8 نوفمبر 2018
استقبلت هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء وفدا رفيع المستوي من عمد المدن النووية الروسية‏,‏ بهدف دعم وتعزيز التعاون وتبادل الخبرات بين الجانبين المصري والروسي‏.‏

وأكد الدكتور أمجد الوكيل رئيس مجلس إدارة هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء حرص الهيئة علي تبادل الخبرات مع جميع الجهات الدولية العاملة في المجال النووي عامة, والشريك الروسي خاصة, باعتباره شريكا إستراتيجيا لجمهورية مصر العربية. جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد أمس بين أعضاء الوفد الروسي وقيادات هيئة المحطات النووية وعدد من ممثلي وزارة الكهرباء والطاقة وممثلي محافظة مرسي مطروح, حيث تبادل الحضور الخبرات في المجالات النووية المرتبطة بإقامة المحطة النووية بمدينة الضبعة, وتمت أيضا مناقشة ملف التقبل الجماهيري للمشروع.

واستعرض الوكيل ـ خلال اللقاء ـ الإجراءات التي تم تنفيذها علي جميع الأصعدة الخاصة باستكمال برنامج مشروع المحطة النووية بالضبعة, الذي جاء تلبية لاحتياجات مصر المتزايدة من الطاقة للمساهمة في النهضة الاقتصادية الشاملة.
وأكد الوكيل أن مصر تعدت فيها مرحلة التقبل الجماهيري إلي مرحلة التشجيع والتحفيز من قبل جماهير الشعب المصري, مما يؤثر تأثيرا إيجابيا وفعالا في تطور مراحل حياة المشروع النووي الطموح لمصر. وأثني الوفد الروسي علي الإجراءات التي تم تنفيذها في برامج تنفيذ مشروع المحطة النووية الأولي بالضبعة. وقال الوكيل إنه تم التوقيع علي إشارة البدء في تفعيل وتنفيذ عقود مشروع المحطة النووية المصرية الأولي بالضبعة بين الجانبين المصري والروسي. وتتكون المحطة النووية المصرية الأولي بالضبعة من أربع وحدات نووية بقدرة إجمالية4800 ميجاوات, ومن المتوقع الانتهاء من الوحدة الأولي منها والاستلام الابتدائي والتشغيل التجاري بحلول عام2026, والوحدات الثانية والثالثة والرابعة بنهاية عام.2028
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على