الجمعة 3 من صفر 1440 هــ  12 أكتوبر 2018 | السنة 28 العدد 10029    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
الأزمات تتوالي في الأهلي
محمد رشوان
12 أكتوبر 2018
بالرغم من تأهل الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي إلي دور الـ‏16‏ لكأس مصر بالتغلب علي الترسانة بثلاثة أهداف لهدفين‏,‏ في دور الـ‏32‏ من المسابقة المحلية‏,‏ فإن هذا الانتصار صاحبه اختلاف حاد في وجهات النظر بين الفرنسي باتريس كارتيرون‏,‏ المدير الفني للفريق‏,‏

وبين مجموعة اللاعبين والبدلاء الذين اعتمد المدير الفرنسي علي الغالبية العظمي منهم في لقاء الشواكيش مثل الحارس علي لطفي ومحمود الجزار وأحمد علاء ثنائي قلب الدفاع وأكرم توفيق محور الاتكاز الدفاعي, الذي شغل الجبهة اليمني في المباراة الأخيرة, وصبري رحيل المدافع الأيسر ومحمد شريف وأحمد الشيخ ثنائي الوسط المهاجم. وذلك إثر غياب اللاعبين الأساسيين نتيجة الإصابات, والانضمام لتجمعات المنتخبات الوطنية, سواء المحليون أو الأجانب.

ويتمثل ذلك الخلاف في مطالبة هؤلاء اللاعبين بالحصول علي فرصتهم كاملة خلال المرحلة المقبلة, وشعورهم بأنهم أحرجوا المدير الفني الفرنسي, الذي قام بتجميدهم في الفترة الأخيرة, وأبدي عدم اقتناعه بحالتهم الفنية والبدنية, بل إن عددا منهم تم إبلاغه بقرار الرحيل عن القلعة الحمراء, خاصة صبري رحيل وأحمد الشيخ وكريم وليد نيدفيد, قبل أن يثبتوا في وجهة نظرهم خطأ رؤية باتريس بقيادتهم الأهلي للتأهل إلي ثمن نهائي كأس مصر.

وفي المقابل فإن كارتيرون زاد يقينه بعد مباراة الترسانة بأن معظم هؤلاء اللاعبين بالفعل لايصلحون للدفاع عن ألوان الأهلي, بعد أن انتزعوا بطاقة العبور إلي دور الـ16 للكأس بصعوبة بالغة علي حساب فريق يلعب في القسم الثاني, وغائب عن الأضواء منذ قرابة العشر سنوات, والغالبية العظمي من لاعبيه لم يلعبوا علي الإطلاق في الدوري الممتاز, وليس من اللائق أن يلهث الأهلي خلف التعادل مع هذا الفريق مرتين, بعد أن تقدم الشواكيش إثر المستوي الذي ظهر به محمود علاء ومحمود الجزار, ثنائي قلب الدفاع, ومن خلفهما علي لطفي حارس المرمي, نتيجة عدم الانسجام المعنوي والخططي بين الثلاثي, بشكل يثبت صحة وجهة نظر المدير الفني الفرنسي في التعامل مع هؤلاء اللاعبين, بجانب أن الفوز علي الترسانة جاء بصعوبة بالغة وفي الدقائق الأخيرة, لذلك استقر كارتيرون, بشكل نهائي, علي رحيل هؤلاء اللاعبين سواء بإعارتهم, خاصة أحمد ياسر ريان رأس الحربة, أو الاستغناء عن عدد ليس بالقليل منهم.

مفاوضات جوديسونب
مفاوضات قوية فتحتها إدارة النادي الأهلي مع الغاني جوديسون أواكو, مهاجم فريق فينيكس الأمريكي لكرة القدم, لينضم إلي القلعة الحمراء خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل, بناء علي طلب الفرنسي باتريس كارتيرون, وذلك تحسبا لرحيل المغربي وليد أزارو للاحتراف بأحد الأندية الأوروبية خلال الميركاتو الشتوي الجديد.

وسبق لكارتيرون تدريب اللاعب عندما كان جوديسون, يدافع عن ألوان تي بي مازيمبي الكونغولي, وأبدي اللاعب موافقته علي الدفاع عن ألوان الأهلي, وإن كان التحفظ علي الصفقة ظهر في لجنة الكرة, وذلك بسبب سن اللاعب الذي قارب علي الـ29 عاما.

تقرير إنجليزي عن شادي
نشرت صحيفة جارديان الإنجليزية تقريرا مثيرا عن شادي رضوان لاعب فريق ناشئي الأهلي لكرة القدم مواليد2001 وصنفته ضمن قائمة أفضل60 موهبة واعدة في العالم خلال الوقت الحالي. وذكر التقرير خلال تناوله حكاية60 لاعبا ان شادي رضوان يملك نفس أسلوب محمد صلاح في السرعة والمهارة والشخصية وفرض نفسه في مركز الجناح المهاجم ويجيد تسجيل الأهداف وصناعتها ووصفته بـ فيراري نظرا لسرعته الشديدة داخل أرض الملعب.

ورصد التقرير أرقاما للاعب منذ قدومه إلي الأهلي تتمثل في تسجيل14 هدفا وصناعة8 أهداف برفقة فريق17 عاما هذا العام, مشيرة إلي انه سجل في أول موسمين له مع الأهلي قرابة50 هدفا.

رغبة فرنسية
رفض الفرنسي باتريس كارتيرون, المدير الفني للأهلي, عرض مسئولي الأهلي بإمكان سفره إلي فرنسا لقضاء فترة راحة لمدة72 ساعة, استغلالا لفترة توقف الدوري بسبب ارتباط المنتخب الأول بمواجهتي سوازيلاند في تصفيات كأس الأمم الأفريقية, ليصبح أول ارتباط الأهلي بعد اسبوعين عندما يواجه وفاق سطيف الجزائري علي ملعب الأخير يوم23 أكتوبر الجاري في إياب دور الأربعة لبطولة دوري أبطال أفريقيا.

وجاء ذلك بسبب رغبة كارتيرون في الوجود بجانب اللاعبين ومتابعة استعدادات الفريق لمواجهة ممثل الجزائر.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على