الأحد 27 من محرم 1440 هــ  7 أكتوبر 2018 | السنة 28 العدد 10024    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
حائط الصواريخ يقطع ذراع إسرائيل
7 أكتوبر 2018
حقق الدفاع الجوي معجزة كبري في نصر أكتوبر العظيم‏,‏ بعد أن أثبت للعالم أنه السد المنيع لسماء مصر‏,‏ أنشأ حائط الصواريخ بأساليب عسكرية وعلمية مبتكرة‏,‏ وقطع يد إسرائيل الطولي وحطم حلمها في سيادة الأجواء العربية‏,‏ فكيف تحققت هذه المعجزة‏,‏ وهذا الإنجاز العسكري الفريد‏,‏ ليظل أداء الدفاع الجوي في حرب أكتوبر علامة بارزة في تاريخ العسكرية المصرية؟ ويعتبر اللواء أركان حرب علي أحمد حسين من سلاح الدفاع الجوي ممن كان لهم دور بارز في هذا الانتصار وكان معه هذا الحوار‏.‏

حدثنا عن حائط الصواريخ...

وبماذا تعني هذه الكلمة وكيف تم إنشاء هذا الحائط؟
حائط الصواريخ هو تجميع قتالي متنوع من الصواريخ والمدفعية المضادة للطائرات في أنساق متتالية داخل مواقع ودشم محصنة قادر علي صد وتدمير الطائرات المعادية في إطار توفير الدفاع الجوي عن التجميع الرئيسي للتشكيلات البرية والأهداف الحيوية والقواعد الجوية والمطارات غرب القناة مع القدرة علي تحقيق امتداد لمناطق التدمير لمسافة لا تقل عن15 كم شرق القناة.. هذه المواقع تم إنشاؤها وتحصينها تمهيدا لإدخال الصواريخ المضادة للطائرات بها.. وقد تم بناء هذا الحائط في ظروف بالغة الصعوبة.. حيث كان الصراع بين الذراع الطولي لإسرائيل المتمثل في قواتها الجوية وبين رجال القوات المسلحة المصرية بالتعاون مع شركات الإنشاءات المدنية في ظل توفير دفاع جوي عن هذه المواقع بالمدفعية المضادة للطائرات.. وذلك لمنع إنشاء هذه التحصينات.. ورغم التضحيات العظيمة التي تحملها رجال المدفعية المضادة للطائرات.. كان العدو ينجح في معظم الأحيان في إصابة أو هدم ما تم تشييده.. وقام رجال الدفاع الجوي بالدراسة والتخطيط والعمل المستمر وإنجاز هذه المهمة.. وكان الاتفاق علي أن يتم بناء حائط الصواريخ باتباع أحد الخيارين: الخيار الأول: القفز بكتائب حائط الصواريخ دفعة واحدة للأمام واحتلال مواقع ميدانية متقدمة دون تحصينات وقبول الخسائر المتوقعة لحين إتمام إنشاء التحصينات. الخيار الثاني: الوصول بكتائب حائط الصواريخ إلي منطقة القناة علي وثبات أطلق عليها أسلوب الزحف البطيء وذلك بأن يتم إنشاء تحصينات كل نطاق واحتلاله تحت حماية النطاق الخلفي له.. وهكذا... وهو ما استقر الرأي عليه وفعلا تم إنشاء مواقع النطاق الأول شرق القاهرة وتم احتلالها دون أي رد فعل من العدو وتم التخطيط لاحتلال ثلاث نطاقات جديدة تمتد من منتصف المسافة بين غرب القناة والقاهرة.. وتم تنفيذ هذه الأعمال بنجاح تام في تناسق كامل وبدقة عالية.. جسدت بطولات وتضحيات رجال الدفاع الجوي.. وكانت ملحمة وعطاء لهؤلاء الرجال في الصبر والتصميم والتحدي, وعلي أثر ذلك لم يجرؤ العدو الجوي علي الاقتراب من قناة السويس فكانت البداية الحقيقية للفتح والإعداد والتجهيز لخوض حرب التحرير بحرية كاملة وبدون تدخل العدو الجوي.

ما هي الذكريات السابقة الراسخة في الذهن
عن حرب أكتوبر1973 ؟

السادس من أكتوبر1973 كانت حربا بين جيوش نظامية, بين الجيش المصري والقوات الإسرائيلية, والتي تختلف كلية عن الحرب الحالية المستخدمة في مواجهة الإرهاب من حيث العدو والتسليح. وحرب أكتوبر كانت لها إنجازتها حيث أثبتت أن القوات المسلحة المصرية قوات قادرة وهزمت الجيش الإسرائيلي الذي أطلقوا عليه الجيش الذي لا يقارن, وبحكم تخصصي في الدفاع الجوي كنت مسئولا عن صواريخ أرض جو عن توفير الوقاية علي المحور الشمالي, واستطعنا تدمير52 طائرة, وكان ذلك ضربة قاضية لسلاح الطيران بالجيش الإسرائليلي. ويوم16 أكتوبر تمكنا من تدمير16 طائرة بداية من الساعة3 إلا الربع لـ8 وربع مساء, وفي اليوم التالي قمنا بتشكيل قتالي يتكون من26 طائرة لعمل ثغرة ما بين أبو سوير وبورسعيد للقيام بالهجوم الجوي الشامل للقوات المسلحة, وتمكنا من تدميرأربع طائرات اضطر العدو بالهجوم شرق البحر المتوسط, فوقعت خسائر عدة في الدفاع الجوي الإسرائيلي.

من هم أبرز شهداء الحرب الذين تتذكرهم حتي الآن؟
يوم18 أكتوبر استشهد اثنان من الضباط من بينهم ضابط مسيحي, وكان أول شهيد من الضباط في الوحدة وهذا موقف لم أنسه حيث تساوي فيه المسيحي مع المسلم في الشهادة; لأنه في الأصل مقاتل مصري يدافع عن وطنه وكل منهم دفن مع الآخر في النهاية. فالجميع أدي رسالته علي الوجه الأكمل, وتم تكريمي في ندوة تثقيفية من قبل الرئيس عبد الفتاح السيسي, لدرجة أنني قلت: إن الضباط المصريين لو اتقلوا بالدهب يتقلوا عن الدهب.

ماذا عن الدفاع الجوي حاليا؟
كل وقت له ظروفه الخاصة والسلاح حاليا تطور كثيرا جدا وأصبح يضاهي أحدث دول العالم, وما زالت ألقي حاليا محاضرات في تشكيلات الدفاع الجوي, ويمتاز ضابط الدفاع الجوي بالعلم الغزير, وجهودهم في التعامل مع المعدات المعقدة جدا. وضابط الدفاع الجوي لديه القدرة علي فهم مهمته, ويؤديها بكفاءة علي مدار الـ24 ساعة كاملة, وهم حاليا علي مستوي عال في القتال بشهادة العالم أجمع, ويستحوذ علي رقم عشرة عالميا لكنه في نظري هو أعلي من ذلك; لأنه ليس جيش مرتزقة بل جيش وطني لديه روح الانتماء والدفاع عن الوطن عكس جيوش أخري كثيرة. وأقول لضابط الدفاع الجوي بأن يدرس سلاحه ويتدرب عليه جيدا, وأن يكون مؤمنا بوطنه وقواته المسلحة, وأن يؤدي المهمة المطلوبة منه علي الوجة الأكمل حتي يستطيع إتمام عمله بنجاح, وكلنا هذا الشخص بالقوات المسلحة.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
Facebook تابعنا على