الثلاثاء 22 من محرم 1440 هــ  2 أكتوبر 2018 | السنة 28 العدد 10019    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
اتحاد المستثمرين يطالب بمعالجة التشوهات السعرية لمواجهة نقص الدواء
أحمد المهدي
2 أكتوبر 2018
فيما أشار هشام توفيق وزير قطاع الأعمال إلي دراسة وزارة الصحة لتحريك‏340‏ نوعا من الدواء المنتج بخسائر من قبل الشركات التابعة للوزارة‏,‏ أكدت لجنة صناعة الدواء باتحاد المستثمرين أن القطاع الصناعي بأكمله يحتاج إلي معالجة التشوهات السعرية حتي يتم وقف الخسائر التي تتكبدها جميع الشركات وليس قطاع الأعمال فقط‏.‏

وقال الدكتور محيي حافظ رئيس اللجنة لـالأهرام المسائي, إن معالجة التشوهات تؤدي إلي انخفاض أسعار أدوية وارتفاع أدوية أخري نتيجة تلاشي الفجوة الحالية في سعر الدواء ومثيله المحلي, وإن هذه الفجوة في الأسعار هي التي تسببت في أزمة الشركات الحالية التي نتج عنها نقص الدواء في السوق.


وأرجع التشوهات السعرية إلي تغير سياسة التسعير التي بدأت بالتسعير المرجعي في التسعينات من خلال المقارنة بأسعار الدواء الأجنبي لتتغير إلي آلية قائمة التكلفة في أواخر التسعينات وهو ما خفض أسعار الدواء أمام المريض المصري ثم عاد مرة أخري إلي التسعير المرجعي شريطة ألا تحصل الشركة علي تسعيرة دواء أعلي من السعر الذي حصلت عليه شركة أخري للدواء مثيل له.

وأشار رئيس اللجنة إلي أن القطاع في حاجة إلي تطبيق قرار499 الخاص بتسعير الدواء عن طريق تسعير الدواء الأجنبي طبقا لأقل سعر في30 دولة, ثم يتم تسعير الدواء المحلي بالتسعير المرجعي دون أية شروط وهو ما سيعمل علي تشجيع الشركات علي إنتاج مختلف الأصناف بعض القضاء علي الفروق الكبيرة في أسعار الدواء ومثيلها في السوق.

وطالب وزارة الصحة بضرورة استثناء المصانع الجديدة من صناديق التسجيل بـ20 مستحضرا علي الأقل حتي تتمكن تلك المصانع من الإنتاج بدلا من إهدار استثمارات تقدر بمليارات من الجنيهات.
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
Facebook تابعنا على