الجمعة 4 من محرم 1440 هــ  14 سبتمبر 2018 | السنة 28 العدد 10001    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
محافظ أسوان يفاجئ المدارس‏..‏ ويتوعد المقصرين بالعقاب
استياء من تدهور معسكر الشباب الدولي‏..‏ وحلول عاجلة لمباني الضغط العالي في كيما
أسوان‏-‏عزالدين عبدالعزيز
14 سبتمبر 2018
فاجآ اللواء أحمد إبراهيم محافظ أسوان مسئولي مديرية التربية والتعليم بتعديل مسار جولته الميدانية التي كانت تستهدف تفقد عدد من المشروعات الخدمية بالمدينة ومن بينها الوقوف علي استعدادات المديرية لاستقبال العام الدراسي الجديد‏,

حيث قام بزيارة مدارس شجرة الدر الابتدائية بالكرور وعبد المجيد حسين الإعدادية بنات وعبد المجيد حسين الابتدائية بكسر الحجر, وهي مدارس لم تكن مقررة في الجولة, وفوجئ المحافظ أن بيانات المديرية حول تمام وجاهزية المدارس ما هي إلا حبر علي ورق, وتوعد المسئولين عن التعليم باتخاذ إجراءات قاسية وحازمة ضد المقصرين تطبيقا لمبدأ الثواب والعقاب. ومنح محافظ أسوان, عقب قيامه باستدعاءات لمسئولي التربية والتعليم والأبنية التعليمية, مهلة أسبوع للمرور الميداني علي كل المدارس لمتابعة استكمال التجهيزات للعام الدراسي الجديد مع تلافي الملاحظات والسلبيات التي رصدها, ومنها سوء حالة بعض الأثاثات والمقاعد المدرسية ودورات المياه والمشربيات وبالوعات الصرف الصحي, وشدد علي سرعة صيانتها ورفع كفاءتها. كما وجهت بتغيير مراوح الأسقف الكهربائية إلي مراوح جانبية حرصات علي سلامة الطلاب والتنسيق مع مديرية أمن أسوان لزيادة الخدمات الأمنية حول المدارس لحمايتها من السرقات الليلية, بجانب توزيع الكتب الدراسية في أول يوم دراسي علي الطلاب داخل الفصول, مع تكثيف أعمال النظافة العامة وتقليم الأشجار وإزالة الهيش منعا للحرائق,و رفع المخلفات من أعلي أسطح المدارس التي تشوه المنظر العام, وأكد أنه سيقوم بنفسه بتفقد عدد من المدارس وستكون هناك إجراءات قاسية.
وجاءت الجولة الأولي التي قام بها اللواء أحمد إبراهيم محافظ أسوان في بعض المواقع الخدمية لتكشف عن بعض المفاجآت غير السارة للمحافظ الذي أبدي استياءه الشديد من تدهور حال معسكر الشباب بطريق السادات, وهو المعسكر الذي كان مقرا للأمن المركزي منذ سنوات بسبب الظروف التي كانت تمر بها البلاد, كما فوجئ المحافظ بإقامة مبان سكنيةت بالقرب من خطوط الضغط العالي للكهرباء في منطقة عزب كيما, ووجه إلي إعداد تقرير واف عنها بشكل عاجل. وفيما كشفت جولة اللواء أحمد إبراهيم محافظ أسوان الجديد عن حاجة المدينة العاصمة لجهد كبير حتي تعود مرة أخري كمدينة سياحية عالمية تتناسب مع سمعتها الدولية, طالب عدد من الأهالي بأن تكون جولات المحافظ في الشوارع والأحياء الداخلية بشكل مفاجئ بلا مقدمات توحي بزيارة المسئولين لها. وقال يوسف مجدوب اموظفب إن نجاح المحافظ خلال الفترة الحالية يتوقف علي المعاونة الصادقة من مساعديه, وأضاف أن مواجهة فوضي الشارع أصبحت ضرورة ملحة, حيث تتطلب هذه المواجهةت رفع الإشغالات والقضاء علي ظاهرة التوك توك الذي يخرج لسانه للجميع, بالإضافة إلي التصدي للباعة الجائلين ونقلهم إلي السويقات التي لا تزال مغلقة.
وأشاد وائل صاوي بالسياحة بحماس المحافظ وتنفيذه لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بالتلاحم مع الجماهير, وطالب بضرورة مراجعة ملف التعديات علي أراضي الدولة وأعمال البناء المخالف, وبالتخلص من العناصر الفاسدة في بعض الإدارات الحكومية التي سمحت بإقامة المباني العشوائية في عدد من المناطق والأحياء. وأعرب وليد عدنان مرشد سياحي عن أمله في تواصل الجولات الميدانية بمراكز المحافظة المختلفة حيث ستكشف عن العديد من المفاجآت, وقال إن هناك سعادة من الأهالي بإعادة الانضباط للسوق السياحي القديم الذي ظل يعاني من الإشغالات والفوضي, وتمني أن لايكون هذا المشهد المضيء مجرد حالة وقتية وتنتهي, خاصة وإن الموسم السياحي علي الأبواب, وطالب بوضع نقاط ارتكاز أمنية ثابتة حتي لايعود الباعة الجائلون مجددا لهذا السوق في ظل كونه واحدا من أهم عناصر البرامج السياحية. وفي الجولة نفسها قام المحافظ بتفقد مركز شباب مبارك والوحدة الصحية بمنطقة عزب كيما, حيث استمع إلي مطالب بعض الأهالي, ومنها الحاجة إلي توفير طبيب للوحدة الصحية, ومراجعة الوصلات العشوائية للصرف الصحيت المقامة علي مصرف السيل بعد أن تم تحويلها علي الخط العمومي للصرف بشبكة المدينة الرئيسية بإجمالي28 وصلة وبتكلفة3 ملايين ونصف المليون جنيه, وكلف المسئولين بسرعة عقد اجتماع عاجل لمراجعة أعمال تطوير ورفع كفاءة محطة كيما(10) ت للتخلص نهائيا منت الصرف غير المعالج ثلاثيا علي مصرف السيل, وأمر بسرعة عرض تقرير واف عن المباني السكنية الواقعة بالقرب من خطوط الضغط العالي للكهرباء بمنطقة مصنع كيما.
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على