الأثنين 30 من ذو الحجة 1439 هــ  10 سبتمبر 2018 | السنة 28 العدد 9997    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
‏..‏ وارتياح في دمياط بقرار دراسـة تأهيـل الطـرق والكبـاري القديمــة
دمياط ــــ هشام الولي
10 سبتمبر 2018
أعرب أهالي دمياط عن ارتياحهم وترحيبهم بتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس بإعداد دراسة متكاملة عن الطرق والكباري القديمة والتي تحتاج إلي صيانة ورفع كفاءتها وتقديم تقرير خلال شهر‏.‏

وبادر الجميع بالتعبير عن رغباتهم في إصلاح أحوال الطرق المارة ببلادهم أو تلك التي تخدم حركة النقل والمواصلات المتصلة بالمحافظة والتي طال صبرهم عليها, ويئسوا من كثرة الشكوي من حالتها بعد أن تدهور بعضها تدهورا كاملا.

يقول أسامة الغندور من الزرقا محافظة دمياط: إن طريق دمياط ـ المنصورة المار بالزرقا طريق حيوي وشديد الأهمية للركاب والاقتصاد, لأنه يربط بشكل مباشر بين محافظات بورسعيد ودمياط, وبورسعيد والمتجه إلي الغربية وكفر الشيخ والإسكندرية, أو المتجه إلي القاهرة عن طريق ميت غمر وبنها, وقد تم تطوير كل الطرق من المنصورة إلي جميع المحافظات بينما ظل امتدادها حتي دمياط مهملا دون تطوير أو ترميم حتي تهالك وتدهورت أحواله بشكل تام وتعبنا من كثرة الشكوي واللجوء للسادة نواب الشعب في البرلمان دون جدوي إلا أن إشارة الرئيس بالأمس أكدت أنه علي اتصال مستمر ودقيق بنبض الشارع وشكوي المواطنين مما أعطانا بارقة أمل في أن يلحق هذا الطريق بركب التطوير والتجديد ورفع الكفاءة لصالح البشر والاقتصاد القومي.
ويضيف فاضل المغاوري من الناصرية مركز فارسكور دمياط ـ أن طريق دمياط ـ المنصورة أقدم الطرق الزراعية في مصر, ورغم ذلك فهو مهمل ومنسي من ذاكرة وزارة النقل وهو الأولي بالتطوير والتحديث والازدواج, وفي مقدور الهيئة الهندسية للقوات المسلحة أن ترفع من كفاءة هذا الطريق وتحقيق ازدواجيته رحمة بالناس وخدمة للاقتصاد القومي.
ويضيف سامي بلح ـ من كفر البطيخ ـ أن طريق دمياط/ المنصورة الغربي المار بشربين هو الآخر يعاني من التدهور نتيجة كثافة حركة النقل الثقيل عليه المتعامل مع ميناء دمياط دون صيانة أو تجديد وهو يحتاج إلي إعادة تأهيله بالكيفية نفسها التي تعامل بها الجيش مع طريق بورسعيد/ الإسماعيلية, حيث إنه طريق شديد الحيوية في الربط بين محافظات شمال الدلتا كلها بورسعيد ودمياط والمنصورة والغربية والمنوفية وكفر الشيخ والإسكندرية والقليوبية والقاهرة ووصولا إلي الصعيد.
بينما تحدثت دكتورة آلاء أبو العزم صيدلانية عن طريق دمياط/ بورسعيد واتصاله بالطريق الدولي الساحلي, قائلة: لحوادث عليه شبه يومية وفقدنا عليه شبابا من خيرة شباب المحافظة نتيجة إظلام الطريق وعدم إنارته وعدم وجود إرشادات مضيئة عليه, وكذلك وجود بعض المطبات الصناعية عليه ووجود بعض الحفر دون صيانة مما سيؤدي إلي إهدار ما تم به من تجديد عدة مرات في السنوات الأخيرة ويلزم كخطوة أولي سرعة إنارة الطرق من دمياط إلي بورسعيد خاصة مع وجود الأعمدة.
وعن الطرق المحلية التي تربط بين مدن المحافظة خاصة بين العاصمة دمياط ومدن وقري المحافظة فحدث عنها ولا حرج, فمعظمها بالتبعية متدهور وفي حالة سيئة للغاية منها علي سبيل المثال طريق دمياط/ البصارطة وهو يخدم منطقة ذات كثافة سكانية عالية فقد تدهور بشكل كامل مما أدي بالسائقين عليه اليوم إلي الإضراب والتوقف عن العمل لأن سياراتهم تتعرض دائما للتلف وتحتاج إلي صيانة باهظة نتيجة سوء حالة الطريق كما يقول سعد حلمي فلفلة وأنهم ملوا من الشكوي إلي المسئولين بالمحافظة دون أي استجابة.. وتجدد الأمل لديهم بعد توجيهات الرئيس السيسي.
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على