الأحد 29 من ذو الحجة 1439 هــ  9 سبتمبر 2018 | السنة 28 العدد 9996    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
وسائل النقل تطالب الحكومة بمراعاة مصانع السيارات
أحمد المهدي
9 سبتمبر 2018
فيما أكد المهندس عمرو نصار وزير الصناعة والتجارة الخارجية أن الحكومة تسعي إلي الانتهاء من الاستراتيجية الجديدة للسيارات ورفعها إلي مجلس الوزراء لعرضها علي البرلمان بعد عودته مباشرة لاستكمال مهامه‏,‏ طالبت شعبة وسائل النقل بغرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات بضرورة مراعاة مختلف المصانع المنتجة للسيارات للحافظ علي الاستثمارات القائمة حاليا‏.‏

وقال سمير علام نائب رئيس الشعبة لـالأهرام المسائي, إن الشعبة ترغب في وجود إستراتيجية تعمل علي وضوح الرؤية أمام المصانع الحالية, شريطة أن تتضمن الاستراتيجية جميع أنواع السيارات وعدم إلحاق أضرار بمصانع منتجة للسيارات تختلف في حجم السوق لها عن حجم السوق للسيارات الأخري. وأضاف:إن القطاع ليس معترضا علي محاور الإستراتيجية زيادتها المتمثلة في تعميق الصناعة المحلية التي تقدر حاليا بنسبة46%, وإن زيادتها تتطلب ضخ استثمارات جديدة تتراوح لمصانع الواحد بين5 و10 ملايين جنيه بحد أدني وهو ما يعمل علي توفير العديد من فرص العمل لاسيما أنه سيتم إعادة ترتيب النسبة الحالية لكل مكون. وتابع: ويتمثل المحور الثاني في زيادة الكميات المنتجة لسيارات لتتراوح بين20 و60 ألف سيارة سنويا وفقا للملاكي ووسائل النقل, والمحور الثالث متعلق بالتصدير وتلك المحاور تمنح المصانع ميزة الإعفاء من الضريبة البالغة30% علي جميع أنواع السيارات المحلية أو المستوردة وفقا لما يتضمنه مشروعا قانون تنمية صناعة السيارات والصناعات المغذية. وأشار إلي أن الصناعات المغذية في مصر لديها القدرة علي زيادة عدد الوحدات المنتجة وهو ما يعمل علي تعميق الصناعة المحلية, لافتا إلي أن مصانع الصناعات المغذية تعمل حاليا بطاقة إنتاجية40% نتيجة حالة السوق التي تشهد انكماشا كبيرا. وأوضح أن حجم الاستهلاك شهد انخفاضا خلال العام الماضي بلغ130 ألف سيارة سنوية بعدما سجل200 ألف سيارة في عام2016 وتعد نسبة منخفضة مقارنة بالأعوام التي سبقتها.

وقال إن وزير الصناعة السابق أصدر قرارا بإعادة نسب المكون لترتفع1% لتصل إلي46% علي أن تزيد1% سنويا ويبدأ تفعيل القرار في مايو المقبل, وإن العام الجاري يشهد حالة من الانتعاشة النسبية نتيجة ارتفاع حركة البيع والشراء بنسبة40% وهو ما يجعل حجم الاستهلاك يقارب من200 ألف سيارة.
وتوقع أن تشهد أسعار السيارات الجديدة في العام المقبل ارتفاعا طفيفا نتيجة استقرار أسعار الدولار.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على