الأحد 8 من ذو الحجة 1439 هــ  19 أغسطس 2018 | السنة 28 العدد 9975    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
ترحيب بـمبادرة السيـسي لإصلاح قطاع الأعمال
19 أغسطس 2018
اقتصاديون‏:‏ الرئيس يستهدف استعادة الشركات دورها في التنمية وتلبية احتياجات السوقين المحلية والعالمية.. خبراء يضعون خريطة طريق النجاة لـالشركات.. مصرفيون‏:‏ طرح جزء من الأسهم بالبورصة ضرورة لتقوية المراكز المالية.. ومجتمع الأعمال‏:‏ الأزمة تكمن في الإدارة القديمة‏..‏ والعلاقة بين العام والخاص تكاملية

بينما وجه الرئيس عبدالفتاح السيسي عدة رسائل تستهدف في المقام الاول استعادة قطاع الاعمال العام دوره في تحقيق الطفرات المطلوبة للاقتصاد والصناعة المصرية والاستفادة من السوق المصرية التي تضم اكثر من100 مليون مستهلك اضافة الي الوجود القوي في الاسواق العالمية, اكد اقتصاديون ان الرئيس علي دراية تامة بأهمية هذا القطاع المهم والحيوي, وما يمكن ان يمثله من اضافة قوية للصناعة المصرية, لافتين الي ان طرح جزء من اسهم هذه الشركات بالبورصة وخاصة الخاسرة منها, سيجعلها تستفيد من حصيلة الطرح في عملية الاحلال والتجديد لخطوط الانتاج, مما سيؤدي الي وجود منتج جيد يلبي احتياجات السوق المحلية, ويساعد علي زيادة الصادرات.

بينما أجمع مجتمع الأعمال علي أن أزمة شركات قطاع الأعمال العام تكمن في اتباع مدرسة الإدارة القديمة التي حان وقت استبدالها بفكرالقطاع الخاص حتي يكون هناك سرعة وجرأة في اتخاذ القرار, مؤكدين أن عودة القوة للقطاع العام في مصلحة القطاع الخاص نتيجة العلاقة التكاملية بين الجانبين.
يأتي ذلك في الوقت الذي أكد فيه عدد من الخبراء أهمية النهوض بشركات قطاع الأعمال العام من خلال طرح عدد من الرؤي والحلول, جاء علي رأسها إقامة المصانع في أماكن ملائمة وتمويل البنوك لهذه المصانع وطرح عدد من الأسهم في البورصة واختيار إدارة جيدة ومناسبة لحدوث منافسة بين القطاعين العام والخاص, وشرح الخبراء الأسباب التي أدت إلي انهيار القطاع العام وجاء علي رأسها الإدارة السيئة والآلات المتهالكة والارتفاع الكبير في التكلفة والذي تبعه عدم التسويق الجيد.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على