الأحد 1 من ذو الحجة 1439 هــ  12 أغسطس 2018 | السنة 28 العدد 9968    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
اقتصاديون‏:‏ زيادة الصادرات إلي إفريقيا
مطلب قومي ويحتاج دراسة جيدة
ناهد خيري
12 أغسطس 2018
فتح أسواق تصديرية إلي إفريقيا وزيادتها أحد أهم الاستراتيجيات التي تضعها وزارة التجارة والصناعة علي قائمة أولوياتها‏,‏ وتسعي المجالس التصديرية إلي زيادة الصادرات من بينها المجلس التصديري للحاصلات الزراعية الذي يستهدف زيادة تتراوح بين‏5‏ و‏7 %‏ للأسواق الإفريقية‏.‏ ورحب خبراء اقتصاديون بهذه الخطوة التي اعتبروها خطوة ذهبية لزيادة الصادرات المصرية خاصة وأن أفريقيا يمكن أن تكون سوقا كبيرة لاستقبال المنتجات يالمصرية

وقال الدكتور فرج عبد الفتاح الخبير الاقتصادي إنه لأمر جيد أن ننهض بالصادرات المصرية, فجميعنا يعلم الأهمية الكبيرة لاستهداف أسواق ودول جديدة لزيادة الصادرات المصرية بشكل عام حتي يمكن لمصر توفير العملة الصعبة خاصة مع ما يعانية الاقتصاد المصري في الفترة الراهنة. وأشار إلي أنه يخشي من الطلب المحلي الذي يزيد كل يوم لأنه يمكن أن يقف عائقا أمام تحقيق الهدف وطالب المسئولين بضرورة تغطية المطلب المحلي واحتياجاته ليتسني لنا تصدير ما يتبقي ولن يكون هذا إلا من خلال الزيادة في الإنتاج وهو ما يجب أن نعمل عليه.
من جانبه يؤكد الدكتور عبد الرحمن عليان الخبير الاقتصادي أن تنمية الصادرات بشكل عام أحد أهم الأهداف القومية, ولتحقيق ذلك لابد من تكاتف جميع الجهات المعنية ووضع استراتيجيات شديدة العمق خاصة أن السوق بالتحديد تستورد منتجات بنحو460 مليار دولار, وللأسف حجم الصادرات المصرية له لا يتعدي4 مليارات دولار فقط, كما أشار عليان إلي ضرورة عمل دراسة جيدة للسوق الإفريقية إذا أردنا فتح أسواق لنا بها.
وأشار إلي أهمية معرفة احتياجات السوق الإفريقية من المحاصيل الزراعية وزيادة إنتاجها حتي لا يؤثر علي احتياج السوق المحلية منها كما أشار إلي أهمية زيادة المساحات من الأراضي الزراعية بإضافة مسطحات جديدة وزراعات رأسية لزيادة الإنتاج, حتي لا تؤثر الزيادة في التصدير للسوق الإفريقية علي أسعار هذه المنتجات في مصر ويعود ذلك علي المستهلك المصري بالخسارة.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
Facebook تابعنا على