الجمعة 28 من ذو القعدة 1439 هــ  10 أغسطس 2018 | السنة 28 العدد 9966    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
زوجي زير نساء
كفر الشيخ ـــــــ عمرو سعدة
10 أغسطس 2018
تعجلت بالموافقة علي أول عريس تقدم إليها ظنت أن به الكثير من مواصفات فتي أحلامها‏.‏ في فترة الخطوبة شعرت نادية أنها ملكة متوجة علي عرش قلب خطيبها‏,‏ إذ كان يجلب لها كل ما تحتاجه‏.‏

كان عادل يحترف التجارة في كل شيء يري فيه ربحا ولأن المال يجري في يديه بسهولة ربما لذكائه المتقد أو لحظه الوافر كان يعتني بمظهره العام وبمأكله ولا يحرم نفسه من سفريات للمتعة بجانب العمل. في المقابل كانت نادية تعمل موظفة بسيطة في إحدي المصالح الحكومية فزاد انبهارها بخطيبها الذي يستطيع تحقيق كل شيء وقبلت ألا تطول فترة الخطوبة حتي أقيم حفل زفاف ضخم.. لكن بعد أن هدأ الضجيج انقشعت الغمامة وتوالت المفاجآت.
شعرت نادية أنها تزوجت ممثلا فبدأت تلاحظ سيلا من المكالمات الهاتفية مع بنات وسيدات, فعاتبته فأنكر انزلاقه للحرام وأن هذه المكالمات جزء أصيل من تجارته. أنجبت الزوجة طفلا جميلا لكن الشكوك تداعت علي عقلها الساذج فأنهكته وهداها تفكيرها بوضع برنامج لتسجيل المكالمات علي هاتفه حتي تقطع الشك باليقين. وبالفعل كشفت المكالمات أن هناك علاقات غير شرعية وعكس ما يدعيه زوجها من نقاء وفضيلة فعادت إلي منزل أسرتها وذهبت الي محكمة الأسرة لطلب الطلاق.
قررت محكمة أسرة مركز كفر الشيخ, تأجيل نظر دعوي طلاق أقامتها الزوجة ن.ش.م موظفة, ضد زوجها ع.ع.ا إلي جلسة3 أكتوبر2018, لسماع مرافعة محامي المدعية وتقديم المذكرات الختامية والمستندات والمحاضر والأقراص المدمجة المثبوت فيها تسجيلات صوتية تثبت صحة ادعائها والاستماع لشهادة الشهود.
قالت الزوجة أمام محكمة الأسرة إنها اكتشفت تصرفات غريبة لزوجها وانشغاله كثيرا عنها فراقبته فوجدته يتحدث مع نساء فصارحته بذلك إلا أنه نفي وبعدها اشتدت الخلافات بينهما حتي بلغت التعدي بالضرب والركل فساءت حالتها النفسية ولم تعد تطيق حتي سماع صوته.
حاولت الزوجة الصبر إلا أنها فوجئت بمكالمة لزوجها مع أشقائه يعرض عليهم خلافاته معها وأنهم توصلوا إلي اتفاق فيما بينهم بخطفها وتصوير فيديوهات جنسية لها بغرض ابتزازها من أجل التنازل عن حقوقها الشرعية في حالة الطلاق فأصابها الرعب مما سمعته ولم تنتظر لحظة وتوجهت إلي منزل أسرتها حاملة أمتعتها وطفلها لتنجو من هذا الفخ وحفاظا علي حقوقها تقدمت ببلاغ رسمي برقم8422 لسنة2018 اتهمت فيه زوجها بتبديد جهازها والحصول علي مصوغاتها وأحيل البلاغ الي محكمة جنح مركز كفر الشيخ التي قضت بمعاقبته بالحبس عامين.
لم تكتف نادية بذلك بل حررت المحضر رقم12227 لسنة2018 جنح مركز كفر الشيخ ضد زوجها اتهمته فيه بالتعدي عليها بالضرب ومحاولة خطفها بالاتفاق مع آخرين وتصويرها عارية من أجل ابتزازها للتراجع عن طلبها الانفصال منه أو ضياع حقوقها الشرعية مستندة في ذلك إلي تسجيل المحادثات الصوتية بينه مع آخرين تؤكد صحة شكواها وأقامت أيضا دعوي تطليق بمحكمة أسرة مركز كفر الشيخ, برقم1406 لسنة2018 ضد زوجها.
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على