الخميس غرة من رمضان 1439 هــ  17 مايو 2018 | السنة 28 العدد 9881    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
الأبريه النوبي أهم المشروبات علي المائدة الرمضانية
كتبت ـ مني شديد‏:‏
17 مايو 2018
استقبلت سيدات النوبة شهر رمضان الكريم بإعداد الأبريه أشهر المشروبات النوبية التي اعتادوا علي الإفطار عليها في الشهر الفضيل مع البلح الأسواني‏,‏ وتبيعه بعض السيدات لمحبيه في الأسواق والمعارض الأهلية بمدينة أسوان‏,‏ ويقدمه أصحاب البيوت النوبية في القريتين الشهيرتين سهيل وغرب سهيل للزائرين علي الإفطار في شهر رمضان‏.‏

وتقول صفاء محمد النجار النوبية الشهيرة بـكايداهم من سيدات جزيرة سهيل, أن الأبريه مشروب توارثه النوبيون عن أجدادهم القدامي وهو أفضل بديل بالنسبة لهم عن الطعام في أيام الحر الشديد في الصيف, لأنه خفيف علي المعدة, وهو المشروب الرسمي في شهر رمضان, ويعد خصيصا قبل الشهر الكريم بكميات كبيرة لتستخدمه الأسرة النوبية وتهادي به الأقارب والأصدقاء ويباع جزء منه أيضا لمن يطلبه في السوق.


وأضافت أنها تفضل الأبريه أكثر من أي نوع آخر من العصائر وهو معد من الدقيق والماء ويخمر لبعض الوقت ثم يخبز ويتم تكسيره لقطع صغيرة ويضاف إليه الماء المثلج والسكر وعصير الليمون أو نكهات العصير البودرة كالبرتقال والفراولة وغيرها, وكمية صغيرة منه تكفي أسرة كاملة علي الإفطار, مشيرة إلي أنها تبيعه في معارض الجمعيات الخاصة بتسويق الحرف التقليدية والتراثية النوبية بأسعار بسيطة; حيث تقسمه لكميات محددة وسعر العبوة يقدر بـ20 جنيها, ويقبل عليه الكثيرون.

وقالت نورهان فوزي النوبية المقيمة في القاهرة: إن الأبريه جزء أساسي من ثقافة النوبيين وتراثهم ولهذا يصرون علي التمسك به حتي الآن.

وأشارت إلي أنه يعد من الدقيق والماء والخميرة, ويترك فترة ليتخمر ثم يتم فرده باليد علي صاج ساخن وتكون العجينة سائلة نوعا ما وتتماسك علي الصاج الساخن ثم تتحول بعد الخبيز لما يشبه خبز الرقاق, ويكسر إلي قطع صغيرة ويضاف إليه عصير الليمون أو قمر الدين, ليكون المشروب الرمضاني الأساسي لكل الأسر النوبية, مشيرة إلي أنه من أهم الطقوس الرمضانية للنوبيين.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على