الأحد 30 من جمادي الآخر 1439 هــ  18 مارس 2018 | السنة 28 العدد 9821    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
الحرارة تصهر ركود التكييفات
شروق حسين
18 مارس 2018
مع ارتفاع درجات الحرارة‏,‏ بدأت سوق التكييفات في التحرك‏,‏ مع إقبال بعض المواطنين علي إجراء الصيانات لأجهزتهم‏,‏ وشراء الأجهزة قبل بدء فصل الصيف‏,‏ تخوفا من ارتفاع السعر خلال ذروة الموسم‏.‏

وقالت, زينب الملط, نائب رئيس شعبة التبريد والتكييف بغرفة القاهرة التجارية, إن السوق بدأت في التحرك, ولكن بنسب بسيطة, في ظل الموجة الحارة, حيث بدأت العديد من المواطنين في إجراء أعمال الصيانة للأجهزة الموجودة لديهم. وتابعت: الموسم الحالي سوف يشهد انتعاشة في مجال الصيانات خاصة أن المواطنين عزفوا العام الماضي عن إجراء الصيانات لأجهزتهم في ظل ارتفاع الأسعار بعد تعويم الجنيه واتجاههم لصرف السيولة المتاحة لديهم في السلع الأساسية. وأضافت: ولكن مع استقرار الأوضاع واستيعاب الأسواق للزيادات السعرية سوف تنتعش, خاصة أن الأجهزة لن تعمل بكفاءة نتيجة كمية الأتربة والعادم التي دخلت فيها علي مدار العام, وتتراوح الصيانة بين75 و175 جنيها علي حسب احتياجات الجهاز من غسيل للوحدة الداخلية والخارجية وتغيير فلاتر, وتصل في بعض الأحيان إلي مابين250 و300 جنيه في حالة احتياجها لفريون الذي ارتفع سعره في الأسواق. وتوقعت, زيادة حركة السوق بنسبة30% خلال الأيام المقبلة, خاصة مع بدء شهر مارس وارتفاع درجات الحرارة, الأمر الذي سيجبر المواطنين علي شراء الأجهزة لمواجهة فصل الصيف قبيل بدء الموسم الفعلي وتخوفهم من ارتفع السعر في ذروة الموسم خاصة في شهر رمضان.
وأكدت, ثبات أسعار التكييفات منذ سبتمبر الماضي, ولم يطرأ عليها أي تغيير منذ تعويم الجنيه في نوفمبر2016, وعدم حدوث تغيير في الأسعار بصورة كبيرة خلال ذروة الموسم, خاصة مع عدم وجود عوامل خارجية قد تؤثر علي السعر بخلاف العرض والطلب, وهو الأمر الذي يمكنه رفع الأسعار ولكن بنسبة طفيفة. وفيما يتعلق بالأسعار, أشارت إلي أن الأجهزة سرعة15 حصان تتراوح بين7587 و8782 جنيها للبارد, و8015 و8715 جنيها للساخن بارد, وسرعة225 حصان يتراوح سعره بين9838 و10516 جنيها للبارد, و10383 و11060 جنيها للساخن بارد, أما التكييف سرعة3 حصان فيتراوح بين11116 جنيها و11811 جنيها للبارد, و11681 و12375 جنيها للبارد ساخن. وعن الأجهزة الموفرة للطاقة, أوضحت, أن أسعارها أعلي من الأجهزة العادية, حيث بلغ سعر التكييف سرعة15 حصان10390 جنيها, و225 يسجل نحو13220 جنيها, مشيرة إلي أن هذه الأجهزة بالرغم توفيرها للطاقة وفواتير الكهرباء إلي أن الطبقة المتوسطة لا تقبل علي شرائها, خاصة أن مواطنيها لا يهمهم توفير مبالغ بسيطة في فاتورة الكهرباء للشهر الواحد, في حين إمكانيتها في توفير نحو4 آلاف جنيه في سعر التكييف.
وتابعت: فالمواطن لا ينظر إلي التوفير الذي تقوم به تلك الأجهزة في فاتورة الكهرباء, حيث ينظر المواطن للجهاز علي كونه سيعمل نحو4 أشهر فقط وهي شهور الصيف وبالتالي فالزيادة في فاتورة الكهرباء ستندرج تحت مصاريف المنزل.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
Facebook تابعنا على