الثلاثاء 27 من جمادي الاول 1439 هــ  13 فبراير 2018 | السنة 28 العدد 9788    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
البرلمان يتصدي لظاهرة تجنيس الرياضيين
حامد محمد حامد ـ محمد سالم
13 فبراير 2018
شددت لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب‏,‏ في اجتماعها المشترك مع لجنة الشباب والرياضة بالبرلمان‏,‏ مساء أمس‏,‏ علي أهمية مواجهة ظاهرة تجنيس الرياضيين‏,‏ والعمل علي تقليصها خلال الفترة المقبلة‏,‏ من خلال توفير الدعم اللازم من قبل الدولة لرعاية المواهب الرياضية في الألعاب الجماعية والفردية‏.‏

وأكد النائب طارق رضوان, رئيس لجنة العلاقات الخارجية, أن بعض اللاعبين المصريين يفتقدون للرعاية المادية والتقدير المعنوي المناسب, علي الرغم من أنهم سفراء لبلادهم في المحافل الرياضية, وحصدوا لها الميداليات في البطولات الدولية, الأمر الذي دفعهم إلي حمل جنسية دولة أخري لتوفير الرعاية المادية.

ودعا رضوان إلي ضرورة توفير مناخ أفضل لرعاية الأبطال الرياضيين, وعرض مشكلات الشباب من قبل الاتحادات الرياضية المختصة بكل لعبة, ونقل نبضهم إلي ممثلي الشعب تحت قبة البرلمان, لافتا إلي أن اللاعب محمد صلاح هو أفضل سفير لمصر في الخارج, والأقوي تأثيرا لبلاده في المحافل الدولية.
من جانبه, شدد النائب محمد فرج عامر, رئيس لجنة الشباب والرياضة, علي أن الاستثمار في المجال الرياضي أصبح مربحا جدا في الخارج, في ظل تطبيق نظام الاحتراف الكامل, واعتماد نظام الرعاة للأحداث الرياضية, مطالبا بإنشاء صندوق للإنفاق علي الأبطال المتميزين في بعض الألعاب الفردية, لمواجهة ظاهرة تجنيس اللاعبين من قبل دول مثل قطر والولايات المتحدة.
وأضاف عامر, أنه لا بد من مناقشة الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لمواجهة تجنيس اللاعبين المصريين بجنسيات دول أجنبية أخري, واللعب باسمها في البطولات الرياضية, مشيرا في الوقت ذاته إلي ضرورة مراعاة عدم تحمل ميزانية الدولة لكل النفقات, باعتبار أن تلك الإجراءات بمثابة استثمار طويل الأمد لخلق المواهب.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على