الخميس 22 من جمادي الاول 1439 هــ  8 فبراير 2018 | السنة 28 العدد 9783    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
التخطيط تعتمد‏1.627‏ مليار جنيه لتنفيذ المشروعات المتعثرة بالمحافظات
فاطمة منصور
8 فبراير 2018
فيما وافقت وزارة التخطيط‏,‏ علي اعتماد مبلغ‏1.627‏ مليار جنيه‏,‏ كاستثمارات مطلوبة لتنفيذ المشروعات المتعثرة ومشروعات الخطة العاجلة بالمحافظات‏,‏ رحب الخبراء بتوجهات الدولة الحالية والتي تؤكد حرصها علي تحقيق أهداف التنمية المتوازنة بين جميع محافظات الجمهورية‏,‏ بهدف تشغيل الشباب والقضاء علي البطالة‏,‏ مطالبين بضرورة تشكيل لجان لدراسة أسباب التعثر وتصنيف المشاكل وجدولتها حسب الأهمية ووضع حلول سريعة لمعالجتها‏.‏

عادل فاضل رئيس جمعية صناع مصر قال: إن تخصيص مبالغ مادية من موازنة الدولة لتنمية المشروعات أمر في غاية الأهمية, لافتا إلي أنه لابد من تحديد طبيعة المشروعات التي تنوي الدولة دعمها حتي تتحقق الأهداف التنموية.

وأوضح أن دراسة أسباب التعثر هي الركيزة الأساسية التي تبني عليها خطة التطوير, مشيرا إلي أن عملية التطوير ليست تمويلا ماديا فقط ولكن تتبعها معالجة الأسباب الخارجية, فمن الممكن أن تكون هناك مشكلة في توفير العمالة أو نقل المنتجات وتوريد المواد الخام, كما أن الدولة ملزمة بوضع لجان لدراسة الأسباب وراء التعثر وتصنيف المشاكل وجدولتها حسب الأهمية ووضع حلول سريعة لمعالجتها.

وتابع: الواقع العملي يؤكد أن علاج كل مشكلة منفصلة هو أفضل الحلول وأسرعها, سواء كان الهدف معالجة مشاكل الاستثمار أو مشاريع التنمية, خاصة أن مشكلة تأهيل العمالة والاهتمام بالتعليم والصحة أبرز المشاكل التي تواجه الصعيد تحديدا, ولابد من معالجتها تمهيدا لبيئة استثمارية صحية.

ومن جانبه, أكد علاء الشاذلي, أستاذ الاقتصاد بجامعة القاهرة, أن المبدأ العام لنهوض أي مشروع هو توفير الدعم المادي والبيئة الصحية والتعليم المتطور, لافتا إلي أن ما يتم الإعلان عنه الآن هو دور الدولة والمنتظر منها تنفيذه في إطار خطتها لدعم عملية الإصلاح. وأضاف أن الدولة مطالبة بالمساهمة في عمليات التنمية والتطوير التي تقدمها المحافظات لسكانها, في جميع المشروعات الخدمية والإنتاجية, خاصة أن خطة الدولة تركز علي تطوير مجالات الشباب والتعليم والمشروعات الصغيرة والمتوسطة لتشغيل الشباب وتقليل البطالة

ومن المؤكد أن الجهود المبذولة من الدولة هدفها توفير الخدمات لكل المحافظات بمختلف المناطق وهي خطوة جيدة من الدولة للتنمية المتوازنة في جميع أنحاء الجمهورية لخدمة الشباب ومواجهة التحديات التي تعرقل عملية التنمية.

وكانت وزارة التخطيط قد وافقت علي اعتماد مبلغ1.627 مليار جنيه, كاستثمارات مطلوبة لتنفيذ المشروعات المتعثرة ومشروعات الخطة العاجلة بالمحافظات, وتضمنت المبالغ التي اعتمدتها الوزارة, توفير مبلغ955 مليون جنيه, كخطة عاجلة لعدد من المشروعات ومبلغ672 مليون جنيه لمشروعات أخري متعثرة, وتضم المشروعات تخصيص مبلغ92 مليون جنيه لمستشفي كبد ههيا بمحافظة الشرقية, ومشروع الصرف صحي بقرية بني روح مركز ملوي بمحافظة المنيا, بمبلغ205 مليون جنيه, ومستشفي العديسات المركزي بمحافظة الأقصر بمبلغ نحو80 مليون جنيه.

بالإضافة إلي تخصيص مبلغ100 مليون جنيه لإنشاء وتطوير عدد من مراكز الشباب, وذلك للانتهاء من ألف متر مكعب نجيل صناعي لملاعب قانونية وخماسية بمختلف المحافظات.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على