الأربعاء 7 من جمادي الاول 1439 هــ  24 يناير 2018 | السنة 28 العدد 9768    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
قلب موجوع
ياسين غلاب
24 يناير 2018
قد يضيق الحال وتشتد الحاجة لكن مع صحة البدن وعافيته قد يهون التعب وتسهل المتاعب‏,‏ بهذه الكلمات جاء محمد محمد مصطفي والذي بقطن بشارع حسين صقر من شارع العروبة إمبابة الجيزة إلي الأهرام المسائي يطلب المعونة‏.‏

حكي محمد عن حالته حتي كاد يذرف الدموع لكنه رجل تماسك في النهاية واستمر في روايته التي تصيب القلب بحالة شديدة من الوجع, وتجعل اللسان رطبا بذكر الله أن من علينا نحن أصحاء البدن بالعافية والستر والرزق الحلال, فمحمد مصاب بشلل أطفال مزمن بالرجل اليمني مع ضمور شديد في العضلات وإصابة بالقدم الأخري وفي فقرات الظهر.

رغم المعاناة والألم بدا محمد واثقا في فضل الله وعطائه الكبير, واستفاض في روايته قائلا إن الأطباء قالوا له إنه يحتاج عملية لفرد ركبته لكن العين بصيرة واليد قصيرة كما يقول المثل الشعبي, وأن هذه العملية قد تساعده في الحركة لمساعدة أمه المثقلة بالأمراض المزمنة. استطرد محمد وهو يبكي إنه يشعر بأنه أصبح عبئا ثقيلا علي والدته بعد وفاة والده, فهي لا تأخذ دواء رغم أنها مريضة بالسكر والقلب والضغط وكلما يراها تتألم يزداد وجع قلبه وأنينه إلا أنه يسارع لكي يكتمه داخله فهو لا يملك من أمره شيئا, لكنه رجل ويريد أن يشعر بقيمته في مساعدته لوالدته.

صمت محمد قليلا ثم عاد لروايته وقال إنه جاء لكي نساعده في نشر حكايته لكي تساعده في عمل مشروع يكسب منه قوته وقوت والدته التي لا تحصل إلا علي معاش ضمان اجتماعي ضئيل يبلغ325 جنيها.
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
Facebook تابعنا على