الثلاثاء 15 من ربيع الثاني 1439 هــ  2 يناير 2018 | السنة 27 العدد 9746    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
الصناعات الجلدية تحارب الركود بـ حزمة تسهيلات
أحمد المهدي
2 يناير 2018
تدرس غرفة الصناعات الجلدية باتحاد الصناعات تحريك حركتي البيع والشراء بالاسواق ما ينعكس بصورة إيجابية علي حركة الانتاج بالمصانع التي تسعي إلي زيادة الانتاج خلال الفترة المقبلة‏.‏

جمال السمالوطي رئيس الغرفة قال إن الغرفة تسعي من خلال مبادرة اشتري وقسط علي سنة كسر حالة ركود الاسواق خلال العام الجديد خاصة أن هناك عددا من البنوك الحكومية أبدت موافقتها علي التعاون مع الغرفة.

وتابع: إن المبادرة تستهدف توفير المنتجات الجلدية للعاملين بالتقابات وغيرها من القطاع الحكومي لتحريك السوق, وسيتم التقسيط علي سنة بدون فوائد, علي أن تقوم البنوك بدفع سعر المنتج للتاجر مخصوما منه نسبة الفائدة التي سيتحملها التاجر.

وأشار إلي أن المبادرة تستهدف زيادة تعميق التصنيع المحلي وتقليل فاتورة الاستيراد, لافتا إلي أن الانتاج المحلي يسد25% من احتياجاتها وهو ما يدفع المصانع إلي استيراد قرابة75% من مستلزمات الانتاج.

وأوضح أن القطاع في حاجة لاستثمارات تتراوح بين70 و100 مليون جنيه استثمارات في قطاعات الصناعات المغذية خلال عامين لسد جميع الاحتياجات محليا, مشيرا إلي أن القطاع يحتاج إلي توفير الجلود بأسعار ثابتة وجودة عالية, بالإضافة إلي تغيير منظومة التعامل بين التجار وأصحاب المصانع عن طريق أن يتم سداد نحو50% والباقي علي أقساط وهو ما ي من سرعة دوران رأس المال وينعكس بصورة ايجابية علي تعامل المصانع مع المدابغ.

وقال إن القرار رقم43 لسنة2016 الخاص بتسجيل بيانات المصدرين لمصر حد من عملية الاستيراد بنسبة كبيرة وهو ما سهم في زيادة حصة المنتج المحلي وسط حالة الركود التي بلغت50% بالسوق, وهو ما يدفع المصانع إلي زيادة الانتاج محليا وزيادة الصادرات التي تعد من أهم موارد العملة الأجنبية.
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على