الخميس 18 من ربيع الأول 1439 هــ  7 ديسمبر 2017 | السنة 27 العدد 9720    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
.. وعقاريون يردون: أصحاب المصانع المستفيد الأول
أسامة سيد أحمد
7 ديسمبر 2017
قال عقاريون: إن فرض رسوم إغراق على الحديد المستورد من الصين وتركيا وأوكرانيا قد يؤدى إلى رفع أسعار الحديد الفترة المقبلة ومن خلفها مواد البناء مما يدفع بأسعار قطاع العقارات إلى الصعود دون أى مبرر منطقي.

وأكد المهندس أحمد سعيد خبير عقارى أن المستفيد الحقيقى من القرار رجال الأعمال من مصنعى الحديد.

وأشار إلى أن هذا القرار سوف يؤدى إلى تقلص حجم المنافسة فى قطاع الحديد وخروج الحديد المستورد من الأسواق لارتفاع تكلفته بعد الرسوم وزيادة احتكار المصنعين للحديد فى مصر وفرض الأسعار ورفعها.

وحذر من الآثار السلبية من هذا القرار والذى سوف يؤدى إلى ارتفاع كبير وغير مبرر فى حديد التسليح.

وتوقع المهندس حسن جاب الله خبير عقاري، أن يصل سعر طن الحديد إلى 15 ألف جنيه بعد قرار فرض رسوم الإغراق على الحديد المستورد لمدة 5 سنوات.

وأكد أن الحديث عن فائض من معروض الحديد بالأسواق عار عن الصحة مشيرًا إلى أن هذا الفائض فى حالة وجوده فإنه من المفترض أن يدفع الأسعار إلى الانخفاض بينما ما يحدث هو اتجاه قيمة الحديد للارتفاع دون توقف مما يعنى عدم تغطية الإنتاج المحلى للطلب من القطاع الخاص والمشروعات القومية.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على