الأحد 7 من ربيع الأول 1439 هــ  26 نوفمبر 2017 | السنة 27 العدد 9709    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
قمة قبرص: مصر ستصبح هدفًا استثماريًا مهمًا للطاقة المتجددة والبديلة
26 نوفمبر 2017
استحوذ ملف الطاقة على نصيب وافر من مباحثات القمة الثلاثية التي عقدت في العاصمة القبرصية نيقوسيا بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره القبرصي نيكوس اناستاسيادس، ورئيس الوزراء اليوناني ألكسيس تسيبراس، فى إطار عملية التعاون الثلاثي والتى انطلقت فى القاهرة نوفمبر 2014.

وأكدت كل من قبرص واليونان أهمية الشراكة الاستراتيجية مع مصر خاصة في مجال الطاقة بما يوفر أساسا قويا يدعم العلاقات الاقتصادية والسياسية بين الدول الثلاث، ويساهم فى تحقيق استقرار المنطقة وتوطيد ودعم الجهود من أجل المزيد من اكتشافات الهيدروكربونات من الغاز الطبيعى بالمياه العميقة بالبحر المتوسط.

وركزت القمة وكلمتي الرئيس القبرصي ورئيس الوزراء اليوناني على أن مصر تحظى بمستقبل واعد في مجال الاستثمار في قطاع الطاقة.

وأكد ألكسيس تسيبراس، رئيس وزراء اليونان، تكثيف محاولات التعاون فى مجال الطاقة مع مصر وقبرص وهو الأمر المهم للدول الثلاث لنقل الغاز ولاتصال الشبكة الكهربائية بين الدول الثلاث كما أن التعاون فى هذا المجال سيكون الجسر بين أوروبا والدول الثلاث وإفريقيا للربط بين دول شمال القارة بأوروبا.

وشدد رئيس وزراء اليونان، فى مؤتمر صحفى مع الرئيس السيسى ونظيره القبرصى، على ضرورة الاهتمام بمجال الطاقة، قائلا "إن مصر ستصبح هدفا استثماريا مهما للطاقة المتجددة والبديلة، ونحن نحتاج هذا مما سيقرب الثلاث دول والقارتين الإفريقية والأوربية".

جدير بالذكر أن هناك اتفاقية مبادئ وقعها المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية  مع وزير الطاقة والصناعة القبرصى نهاية أغسطس الماضى بشأن نقل الغاز الطبيعى من قبرص إلى مصر، وذلك فى إطار حرص الطرفين على دعم التعاون المشترك والاستفادة من اكتشاف أفروديت للغاز الذى تحقق فى المياه القبرصية، وتحقيق المنفعة المتبادلة للبلدين.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
Facebook تابعنا على