الجمعة 22 من محرم 1439 هــ  13 أكتوبر 2017 | السنة 27 العدد 9665    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
نهاية الحـرام
محمد مروان
13 أكتوبر 2017
قضي فاروق فترة مراهقته وشبابه متمردا علي حياة أسرته ولم يسع في نفس الوقت للبحث عن عمل يضبط به إيقاع حياته‏,‏ فقد كان دائم الانغماس مع رفقاء السوء بمركز طامية بمحافظة الفيوم يجلس علي المقاهي بصحبتهم لفترات طويلة من الوقت‏,‏ لا هم لهم إلا البحث عن طرق غير مشروعة لجلب المال‏,‏ للإنفاق علي تعاطي الأقراص المخدرة‏.‏

لم يعجب سلوكه والده الذي سئم من تكرار النصائح له حتي سجل في أرشيفه الجنائي قضيتي تبديد, فلم تجد أسرته سبيلا أمامها سوي تزويجه من إحدي قريباته أملا في إصلاح حاله بعد الزواج ومسئوليته عن أسرة. استقام فاروق فترة وبدأ يفكر في البحث عن عمل حتي علم من زوج شقيقته بأن العمل في حراسة العقارات يمكنه من الاستمرار في حياته بشكل جيد وأنه سيتوسط له للعمل بأحد الأحياء الرقية بمدينة نصر.
نزح فاروق بصحبة أسرته من مركز طامية إلي القاهرة بحثا عن زيادة دخله بعد أن ضاقت به الحياة ذرعا حيث بدأ محمد رحلته مع العمل كحارس في احد العقارات وبعد ان تحسنت احواله المالية الي حد ما زادت اطماعه حيث لم يقتنع بالمال الذي يتحصل عليه من وراء عمله بعد ان لاحظ علامات الثراء الفاحش علي قاطني العقار الذي يحرسه.
بعد أن علم صاحب العمارة بما يرتكبه حارس العقار من أفعال ملتوية للحصول علي المال قام بطرده من العمل خاصة بعد ان ذاع صيته بين اهالي المنطقة بأعماله الدنيئة فعاد بأسرته الي مسقط رأسها بمحافظة الفيوم, وتكالبت الديون عليه.
كان اللواء محمد منصور مدير الادارة العامة لمباحث القاهرة قد تلقي اخطارا من اللواء نبيل سليم مدير المباحث الجنائية يفيد بورود بلاغ الي المقدم وائل غانم رئيس مباحث قسم شرطة مدينة نصر أول بشخص متوفي باحدي العقارات بدائرة القسم وبانتقال ضباط مباحث القسم والفحص تم التقابل مع هاجر محمد وقررت بانها اثناء تواجدها وزوجها حماد محمد70 سنة مهندس ديكور تناهي إلي سمعهما طرق علي باب الشقة ولدي قيام زوجها بفتح الباب فوجئ بثلاثة أشخاص كان بحوزة احدهم سلاح أبيض قاموا بدفعهما داخل الشقة والتعدي عليهما بالضرب بالأيدي وتوثيقهما باستخدام كيس بلاستيك وخنقه بآخر نتج عن ذلك وفاته وقاموا بسرقة5 هواتف محمولة ولاذوا بالفرار. وبإجراء المناظرة وجدت جثة المذكور مسجاة علي ظهرها بأرضية صالة الشقة موثقة اليدين بكيس بلاستيك يرتدي ملابسة كاملة وبه إصابات عبارة عن كدمة بالوجه.
تم تشكيل فريق بحث اشرف عليه اللواءان محمد منصور مدير الادارة العامة لمباحث القاهرة ومحمود أبو عمرة نائب مدير المباحث باشره اللواء نبيل سليم مدير المباحث الجنائية والعميد محمود هندي رئيس مباحث قطاع الشرق تراسه العقيد عمرو ابراهيم مفتش المباحث ضم ضباط مباحث مدينة نصر بقيادة المقدم وائل غانم لكشف غموض الواقعة والقبض علي المتهمين حيث تم وضع خطة اعتمدت علي التحريات وفحص وسؤال كل حارسي العقارات وجيران المجني عليه واستخلاص الشبهات من بينهم.
وبتكثيف التحريات أمكن التوصل إلي أن وراء ارتكاب الوقعة المدعو فاروق حسين32 سنة حارس العقار محل البلاغ ومقيم مركز الفيوم والمحكوم عليه في قضيتين أخرهما تبديد وأنه كان عمل بذات العقار لمدة ثلاثة أسابيع وتم طرده منذ فترة كبيرة لسوء سلوكه وأنه كان صحبة أربعة أشخاص آخرين في وقت معاصر لحدوث الواقعة.
عقب تقنين الإجراءات واستصدار اذن من النيابة العامة وبإعداد الأكمنة اللازمة أمكن ضبطه وبمواجهته امام المقدم وائل غانم رئيس المباحث اقر بارتكابه الواقعة بالاشتراك مع زوج شقيقته محمود عطا32 سنة حارس عقار والسابق اتهامه في قضيتين أخرهما سلاح بدون ترخيصب ومحمود سيد26 سنة عاطل والسابق اتهامه في قضيتين أخرهما سلاح بدون ترخيصب ومحمد السيد وشهرته محمد ثفنب33 سنة عاطل وحمادة عبد الله وشهرته احمادة منصب27 سنة عاطل والسابق اتهامه في قضية سلاح بدون ترخيصب وجميعهم مقيمون بمركز طامية الفيوم وأقر بأنه نظرا لسابقة عمله بالعقار محل البلاغ اعتقد أن المجني عليه يحتفظ بمبالغ ومشغولات ذهبية بمسكنه فخطط بالاشتراك مع باقي المتهمين علي استغلال كبر سن المجني علية وزوجته وإقامتهما بمفردهما وسرقتهما بالإكراه, وتمكن ضباط مباحث القسم من ضبط المتهمين الاربعة وبحوزة الأخير هاتف من الهواتف المستولي عليها وبمواجهتهم أيدوا ما سبق. تم تحرير محضر للمتهمين وباخطار اللواء خالد عبد العال مساعد اول الوزير لامن القاهرة امر باحالتهم للنيابة التي تولت التحقيق.
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
Facebook تابعنا على