الخميس 21 من محرم 1439 هــ  12 أكتوبر 2017 | السنة 27 العدد 9664    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
لصوص خط‏12‏
سامح قايدباي
12 أكتوبر 2017
عاش وسط أسرة ريفية بسيطة بالكاد كانت توفر نفقات أبنائها حالمة برؤيتهم أبناء صالحين ينفعون مجتمعهم ولكن أحدهما شب عن الطوق رافضا الانصياع لأوامر والديه معلنا تمرده علي العادات والتقاليد الريفية وقرر الاتجاه لتعلم حرفة أوصنعة تساعده علي كسب المال بشكل سريع‏.‏

عمل محمد وهو في سن الرابعة عشرة من عمره بالعديد من مصانع بئر السلم التي تقوم بتصنيع المنتجات المغشوشه والمنتشرة بمحيط سكنه التابع لمركز القناطر الخيرية لبعض الوقت ولكنه سريعا ما كان يتنقل بين تلك المصانع دون أن يستقر بأي منها.

انغمس الشاب بين العديد من رفاق السوء تعلم معهم تعاطي جميع أنواع المواد المخدرة حتي تملكت منه ورويدا رويدا زاد نهمه نحو جمع المال فكان يسرق كل ما تقع عليه عيناه ليلبي احتياجاته من المخدرات حتي تعرف علي أبناء قريته تشابهت معه ظروف من يدعي محمود حيث توحد هدفهما في جمع المال بأي وسيلة فوسوس لهما شيطانهما بممارسة أعمال البلطجة والسرقة بالتعاون مع ثالث يدعي أحمد.

حدد اللصوص الثلاثة مسرح جريمتهم وقرروا اتخاذ طريق خط12 الواصل بين مدينتي بنها والقناطر الخيرية مسرحا لارتكاب جرائمهم وكمنوا في الطريق في انتظار فريستهم وحددوا هدفهم في الاستيلاء علي الدراجات النارية من المارة في الأوقات المتأخرة من الليل وبالفعل نفذوا العديد من الوقائع حتي تم رصدهم من قبل رجال الأمن.

كانت البلاغات قد تعددت أمام مكتب اللواء محمد الألفي مدير إدارة البحث الجنائي بالقليوبية تفيد تكرار تعرض المارة بطريق القناطر الخيرية بنها للسرقات في الأوقات المتأخرة من الليل من قبل ثلاثة أشخاص مجهولين كان آخرها ورود بلاغ لمركز شرطة القناطر الخيرية من عمرو رمضان33 سنة طباخ ومقيم طوخ ومحمود محمد22 سنة طباخ بتعرضهما للسرقة أثناء استقلالهما دراجة نارية ملك الاول بطريق القناطر حيث استوقفهما3 أشخاص مجهولين يحملون أسلحة نارية واجبروهما علي التوقف واستولوا علي الدراجة النارية و هاتفي محمول ومبلغ350 جنيه وفروا هاربين.

وبعرض البلاغات علي اللواء محمد الحمزاوي مدير الأمن أمر بكشف غموض الوقائع وسرعة القبض علي الجناة حيث تم تشكيل فريق بحث بالتنسيق مع قطاع الأمن العام وتم وضع خطة بحث لتحديد الجناة وضبط المسروقات.

وبفحص البلاغات تبين تطابق أوصاف الجناة وبتكثيف التحريات وزرع العناصر السرية بمكان ارتكاب الوقائع أمكن لضباط فريق البحث التوصل إلي أن مرتكبي الواقعة كل من محمد سيد عبدالسلام إبراهيم زهران25 سنة عاطل ومقيم البرادعة سبق اتهامة في4 قضايا سرقة ومحمود سيد26 سنة عاطل وأحمد رضا19 سنة عاطل ومقيم منطي حيث يكونون فيما بينهم تشكيلا عصابيا تخصص في ارتكاب حوادث سرقات الدراجات النارية ومتعلقات قائديها تحت تهديد السلاح الناري..

تم تقنين الاجراءات ونشر الأكمنة الثابتة والمتحركة بالقرب من الأماكن التي يتردد عليها الجناة أسفرت عن ضبط المتهمين أثناء استقلالهم الدراجة النارية المستولي عليها وبحوزة الأول بندقية خرطوش و6 طلقات خرطوش وبحوزة الثاني مسدس صناعة محلية يطلق عيار الخرطوش, و4 طلقات من ذات العيار وبحوزة الثالث سلاح أبيض سنجة, وبمواجهتهم اعترفوا بارتكابهم الواقعة وتم بإرشاد المتهم الثاني ضبط الهواتف المستولي عليها..

تم تحريز المضبوطات وتحرير المحضر اللازم وإحالة المتهمين إلي النيابة العامة التي تولت التحقيق.
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على