الخميس 21 من محرم 1439 هــ  12 أكتوبر 2017 | السنة 27 العدد 9664    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
هجرة جماعية من التعليم المدمج بسبب الـ‏5‏سنوات والشهادة المهنية
عبد الغفار‏:‏ البرامج ستخضع للتقييم‏..‏ والمراجعة بعد عام من تطبيقها
كتب ـ عبدالرحمن عبادي‏:‏
12 أكتوبر 2017
شهدت مراكز التعليم المفتوح تراجعا كبيرا في الإقبال علي برامج التعليم المدمج وذلك بسبب الضوابط التي أقرتها وزارة التعليم العالي والتي تقضي باشتراط مرور خمس سنوات علي تاريخ الحصول علي آخر مؤهل قبل التقدم للبرامج‏,‏ والتأكيد علي أن شهادات البرامج مهنية وليست شهادات أكاديمية وإقرار الطلاب كتابيا علي ذلك قبل استكمال إجراءات الالتحاق‏.

كما تقدمت أعداد كبيرة من الطلاب بطلبات لسحب رسوم الاختبارات والتوقف عن استكمال إجراءات القيد للفصل الدراسي الأول بتلك البرامج اعتراضا علي تلك القرارات من جانبه, قال الدكتور عادل عبد الغفار, المتحدث باسم وزارة التعليم العالي: نحن أمام تجربة جديدة تستهدف الربط بين سوق العمل والتعليم ولا يمكن لها أن تسير وفقا للمنظومات التي أثبتت فشلها.

وأشار عبد الغفار, في تصريحات خاصة إلي أن الهدف من برامج التعليم المدمج والدبلومات المهنية هو تقديم خريجين مؤهلين لسوق العمل وحل المشكلات التي كانت تنتج عن تخريج طلاب غير مؤهلين للعمل, مشيرا إلي أن التجربة بأكملها ستكون قيد المراجعة والتقييم المستمر بعد نهاية العام الأول, حيث سيتم إجراء دراسة متأنية حول طبيعة البرامج التي تقدمت بها الجامعات ونسب الإقبال الطلابي علي كل برنامج والعائد من وراء كل برنامج دراسي وفي ضوء ذلك سيتم وضع القواعد الجديدة للمنظومة التعليمية الجديدة.
وأكد عبد الغفار, أنه لا يمكن استنساخ تجربة التعليم المفتوح مرة أخري لمنع تكرار مشاكله وأزماته, لافتا إلي أن التقييم والمراجعة المستمرة لمنظومة التعليم المدمج كفيلة بإنجاح التجربة الجديدة والجامعات التي ستقدم للمجتمع ما يحتاجه من برامج تعليمية هي الجامعات التي سيكون هناك إقبال علي الالتحاق بها بينما ستقضي البرامج التقليدية علي فرص استمرارها بنفسها لأن الهدف من التعليم المدمج هو التعليم والمهارات المكتسبة وليس الترقي الوظيفي.

وأوضح عبد الغفار أن المطالبين باعتبار شهادات برامج التعليم المدمج أكاديمية تؤهل للترقي الوظيفي لا يدركون أن قانون الخدمة المدنية الجديد يمنع ما كان يتم مع شهادات التعليم المفتوح التي كانت تسمح للموظف بالترقي الوظيفي بعد تقديم الشهادة حيث إن القانون يلزم من يشغل وظيفة بالاستمرار عليها وعدم الانتقال إلي وظيفة أخري.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على