الثلاثاء 21 من ذو الحجة 1438 هــ  12 سبتمبر 2017 | السنة 27 العدد 9634    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
الزي المدرسي لـاالفرجةب فقط
أحمد عادل
12 سبتمبر 2017
مع بدء العد التنازلي للعام الدراسي الجديد تشهد سوق الملابس و الشنط المدرسية زيادة في معدلات حركتي البيع و الشراء من جانب أولياء الأمور لسد احتياجات أبنائهم و شراء مستلزمات المدارس‏.‏

و بالرغم من حالة الرواج النسبي التي تسيطر علي السوق حاليا, إلا أن التجار أكدوا تراجع المبيعات مقارنة بالفترة نفسها من الأعوام الماضية نتيجة تزامن موسم عيد الأضحي مع المدارس فضلا عن ارتفاع أسعار جميع السلع خلال الفترة الحالية, وفقا لما رصدته جولة الأهرام المسائي.

في البداية, أكد منير أحمد, تاجر ملابس, أن حركة السوق ضعيفة رغم اقتراب الدراسة, حيث أن ارتفاع الأسعار دفع المواطنين إلي العزوف عن الشراء, قائلا: في الأعوام الماضية كانت المحلات تشهد حالة من الانتعاش و كانت حركتا البيع و الشراء زي الرز

و أضاف: المواطن كان يستطيع شراء اكثر من زي مدرسي في الأعوام السابقة, إلا أنه يكتفي بزي واحد إن استطاع أو الاكتفاء بالزي القديم بسبب ارتفاع الأسعار مع ضعف القوة الشرائية في ظل تردي الأحوال الاقتصادية.

بينما قال خالد الزناتي, صاحب أحد محلات بيع الزي المدرسي, إن الزبائن مقبلون علي مشاهدة الملابس فقط, حيث أن هناك ضعفا في حركتي البيع و الشراء بشكل ملحوظ لأن الأسعار زادت بشكل مبالغ فيه حيث تتراوح نسبة الزيادة بين60% و100%.

و أوضح خالد, أنه في العام الماضي كان يتم بيع الزي الواحد بسعر يتراوح بين75 و95 جنيها, إلا انه يباع حاليا بسعر يتراوح بين120 و200 جنيه, متخوفا من استمرار ضعف حركة البيع خلال الأيام القليلة المقبلة.

وفيما يتعلق بالشنط المدرسية يقول, أمجد محمود, صاحب محل الشنط,: توجد حركة بيع و لا شراء, لزيادة الأسعار الي الضعف, لافتا الي أن أعلي سعر في العام الماضي كان يصل إلي75 جنيها, إلا ان الشنطة الواحدة تباع حاليا بسعر يصل الي210 جنيهات كحد أدني.

و يقول محمد صبري, مهندس و أب لأربع أبناء,: كنت معتادا علي شراء ملابس العيد و المدارس معا لأبنائي في الأعوام السابقة, لكن هذا العام جئت لشراء زي مدرسي فقط لأنني لم أستطع شراء ملابس العيد والمدارس لهذا العام حيث ان الحال في غاية الصعوبة

بينما أكد جمال سامي, معلم,: انه جاء للمشاهدة فقط لأن الأسعار نار وهناك زيادة تصل إلي الضعف مقارنة بالعام الماضي, قائلا: سأكتفي بالزي المدرسي الخاص بالأعوام السابقة
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على