الأثنين 20 من ذو الحجة 1438 هــ  11 سبتمبر 2017 | السنة 27 العدد 9633    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
في الصميم
مدحت خطاب
11 سبتمبر 2017
‏>>‏ الإعلام الخاص ومواقعه الإلكترونية يستبق الأحداث وفتح ملف الانتخابات الرئاسية‏,‏ ولا أعتقد أن مواطنا واحدا يتكلم الآن عن انتخابات الرئاسة‏,‏ ولكن الكل يتكلم عن إنتاج ومشروعات واقتصاد واستثمار وصحة وتعليم وتضامن اجتماعي‏,‏ ولكن الإعلام الخاص لا علاقة له بالمواطن في أعبائه أو معاناته أو تطلعاته أو حتي المساهمة في حل مشاكله أو فتح أبواب الخروج من أي أزمة‏.‏

ومن وجهة نظري, أن الكلام عن الانتخابات الرئاسية سابق لأوانه والوقت ليس مناسبا, خاصة أن الكل ينتظر نتائج الإصلاح الاقتصادي, وإنتاج المشروعات الكبري, وحلم استقرار الأسعار, وحلم ضرب الفساد في وزارات وهيئات ومؤسسات الدولة, وأيضا استمرار الجهود في مكافحة الإرهاب.
عموما لا أجد أحدا سيكون ملائما للترشح للانتخابات أو شخصية يمكن أن تدخل اللعبة, فكل من نسمع عنهم في الإعلام الخاص شخصيات بلا أي رصيد سياسي أو شعبي, وأيضا علامات استفهام حول موقف كل هؤلاء, ومن يتردد اسمه بعد ساعات نجده ينفي النية أو المشاركة أو حتي التفكير في الترشح.
>> كل ما يدور الآن في البرلمان لا علاقة له بدور الانعقاد المرتقب, فالعمل الآن تربيطات ولجان وشو إعلامي وترتيبات سفر للخارج فقط لا غير.
> بالأمس بدأت الحياة تعود بصورة ملحوظة للشارع بعد انتهاء إجازة العيد, وبعد انتهاء فترة التزويغ من العمل في كثير من قطاعات الدولة ومؤسساتها, والعودة كانت مقلقة للمواطن العادي لأنه نزل للعمل ليصطدم بأعباء جديدة ربما توقعها, ولكن لم يعتقد أن الكل سيتسابق في زيادة الأعباء.
ـ محلات فتحت أبوابها بعد الإجازة بزيادة جديدة في أسعار المأكولات.
ـ ارتفاع مفاجئ في أسعار الفاكهة والخضراوات بلا أي مبرر حتي الفاكهة الموسمية أسعارها رهيبة, ووصل كيلو الجوافة إلي أكثر من عشرة جنيهات ونحن في عز الموسم.
ـ ارتفعت نسبة الإتاوات في الشوارع بعد العيد, ونعرف جميعا من يحصل علي إتاوات
ـ نسبة كبيرة من الأطباء رفعت رسوم الكشف بلا أي مبررات ودون رقابة ودون تدخل من الضرائب.
ـ الملاحظ ارتفاع جديد في أسعار أدوية كثيرة واختفاء أصناف عدة من الأدوية.
ـ ارتفاع رهيب في العقارات ومواد البناء, وزيادة متضاعفة في أسعار الأدوات الصحية, وأيضا الأدوات المدرسية والملابس بمختلف أنواعها, والأحذية.
>> نعرف جميعا أن شهر سبتمبر هو بداية ازدياد الإنتاج السمكي في مصر, ولكن للأسف الإنتاج قليل جدا وأسعار الأسماك خيالية, ولم نجد حتي اللحظة حلولا من الحكومة والوزارات المختصة, وما يطرح في المجمعات الاستهلاكية من الأسماك قليل وبأسعار مرتفعة.
>> الباعة الجائلون أصبحوا الملاذ لأولياء الأمور بخصوص الزي المدرسي والأدوات المدرسية, وكل شيء يتعلق بالدراسة والأسعار معقولة والبسطاء كعب داير في الشوارع والميادين لشراء مستلزماتهم.
>> علي الزملكاوية أن يقتنعوا بما قلته من قبل بأن فريق الكرة بالزمالك لن يعرف بطولات أو صدارة لمدة أربعة سنوات مقبلة, وتأكد ما قلته في أولي مباريات الزمالك في الدوري وفشل كل الصفقات الجديدة ومن كانوا نجوما في أنديتهم أصبحوا أنصاف نجوم بارتدائهم الفانلة البيضاء وبخطين حمر.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على