السبت 20 من ذو القعدة 1438 هــ  12 أغسطس 2017 | السنة 27 العدد 9603    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
ساعة الحساب
عبد الوهاب أبو النجا
12 أغسطس 2017
أمر النائب العام المستشار نبيل صادق باستدعاء قيادات هيئة السكة الحديد للاستماع إلي أقوالهم في حادث تصادم القطارين الذي أسفر عن سقوط عشرات القتلي‏

, كما أمر النائب العام أمر بالتحفظ علي الصندوقين الأسودين الموجودين بالقطارين وانتداب لجنة هندسية من الخبراء المختصين للانتقال لموقع الحادث وفحص السيمافورات و أبراج المراقبة والوقوف علي أسباب الحادث وتحديد المسئولين عنهلتقديمهم للمحاكمة.
وتلقي النائب العام أمس تقريرا مفصلا من فريق التحقيق الذي شكلته النيابة العامة تضمن نتائج التحقيقات الأولية ومعاينة موقع الحادث وكشفت تحقيقات فريق النيابة العامة الذي انتقل الي موقع الحادث تحت إشراف المستشار سعيد عبد المحسن المحامي العام الأول لنيابات استئناف الإسكندرية والمستشار وليد البحيري المحامي العام لنيابات شرق الإسكندرية الكلية انه أثناء توقف القطار رقم571 بورسعيد ـ القاهرة بالقرب من محطة خورشيد بمدخل مدينة الإسكندرية اصطدم به من الخلف القطار رقم13 أكسبريس القاهرة- الإسكندرية مما تسبب في سقوط جرار القطار الأخير وعربتين من مؤخرة قطار بورسعيد وتهشم عدد من العربات بالقطارين.
وقال شهود العيان في تحقيقات النيابة إن القطار رقم571 بورسعيد ـ القاهرة كان متوقفا في انتظار السماح له بالمرور عن طريق الإشارات ولم يشاهد سائقه القطار المقبل مسرعا من الخلف وأكدوا أن سائق قطار القاهرة لم يحاول التوقف وكان يسير بسرعته في أثناء الاصطدام مما تسبب في زيادة عدد الضحايا والخسائر.
واستمعت النيابة إلي عدد من المصابين الذين أكدوا أنهم فوجئوا باصطدام القطارين وسقوط عدد كبير من الضحايا بين قتلي ومصابين وتطايرت بعض أشلاء الضحايا علي القضبان.
مؤكدين إن أهالي منطقة الحادث انقذوا عددا من المصابين وقدموا لهم الإسعافات الأولية قبل وصول الإسعاف.
وأمر فريق التحقيق باستدعاء جميع المسئولين عن الحادث وبالتحفظ علي الصندوقين الأسودين والتحقيق مع مسئولي الإشارات, كما أمر بندب مفتشي الصحة لتوقيع الكشف الطبي علي المتوفين وتسليمهم لذويهم عقب التعرف عليهم.
مستشفيات القوات المسلحة تستقبل المصابين
أعلنت القوات المسلحة رفع درجة الاستعداد بالمستشفيات العسكرية التابعة للقوات المسلحة لاستقبال المصابين بنطاق محافظة الإسكندرية, جراء حادث التصادم الذي وقع بين قطارين بالإسكندرية.
ودفعت القوات المسلحة بونشين للمعاونة في رفع عربات القطار, إلي جانب الدفع بأطقم الإنقاذ للمعاونة في عمليات إخلاء الضحايا والمصابين.
كانت القوات المسلحة قد دفعت بـ15 سيارة إسعاف إلي موقع الحادث, بخلاف10 سيارات( ميني باص) لنقل الأفراد, في الوقت الذي تم فيه عمل دوريات من الشرطة العسكرية لمعاونة أجهزة وزارة الداخلية في تنظيم وتأمين منطقة الحادث.
50
ألف جنيه
لأسرة المتوفي
شريف محمد
أكدت غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي أنه سيتم صرف20 ألفا من المجمعة التأمينية و30 ألف جنيه من صندوق إغاثة الكوارث العامة في وزارة التضامن ليكون المبلغ الإجمالي المصروف لأسرة المتوفي جراء حادث قطاري الإسكندرية50 ألف جنيه, وذلك بعد أن تواصلت الوزيرة مع رئيس الاتحاد المصري للتأمين ورئيس المجمعة التأمينية ضد حوادث السكك الحديدية.
وقالت الوزيرة إنه سيتم علاج كل المصابين وتعويضهم وفق درجة الإصابة, وإنها ستقوم بزيارة موقع الحادث ثم المصابين في المستشفيات, ووجهت مدير المديرية بالإسكندرية للتواجد بمشرحة كوم الدكة.
وأشارت إلي وصول فرق الإغاثة التابعة للوزارة إلي المستشفيات وكذلك فرق متطوعي الهلال الأحمر بالإسكندرية, وأن مديرية التضامن بالمحافظة انتهت منذ أيام قليلة إلي تنفيذ تدريب متخصص حول إدارة الكوارث والأزمات بالتنسيق مع الهلال الأحمر المصري.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
Facebook تابعنا على