الخميس 4 من ذو القعدة 1438 هــ  27 يوليو 2017 | السنة 27 العدد 9587    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
حياتي
أحمد الفيشاوي
27 يوليو 2017
أكبر درس تعلمته في حياتي هو أننا مثل السيارات‏!‏ أي أننا نحتاج إلي صيانة دورية‏,‏ فالله خلق لنا أجسادا تحمل أرواحنا ويجب علينا الحفاظ علي هذه الأجساد وإلا أصابها العطب‏.‏

يعتقد البعض أنني تعلمت هذا الدرس مبكرا بالقياس علي سني, لكن ربما لأنني مررت بخبرات كبيرة تفوق سني وربما لما أراه من حولي من تجارب الآخرين فقد لفت هذا الدرس انتباهي ورغم ذلك فأنا أعتقد أنه من المهم أن يتعلمه الشباب في الخامسة عشرة من أعمارهم حتي تتسني لهم وقاية أجسادهم بدلا من علاجها, أما أنا فأهتم الآن بالطعام الصحي وممارسة الرياضة كما أنني أجري الفحوصات الشاملة الدورية بما فيها زيارة طبيب الأسنان.
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
Facebook تابعنا على