الأثنين 1 من ذو القعدة 1438 هــ  24 يوليو 2017 | السنة 27 العدد 9584    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
الشباب‏:‏ السيسي أول رئيس يفتح قنوات للحوار مع جيلنا
خالد عبد السلام
24 يوليو 2017
أكد عدد من الشباب أن المؤتمرات الوطنية التي تعقدها رئاسة الجمهورية تمثل حلقة وصل مهمة بينهم وبين مؤسسة الرئاسة‏,‏ وأن هذا التقليد يعد الأول من نوعه بعد‏30‏ يونيو‏,‏ حيث لم يكن هناك أية وسيلة للتواصل بين جيل الشباب وبين الدولة‏.‏

وقال عبد الحليم إبراهيم, خريج كلية الحقوق, إن هذا المؤتمر يعد خطوة جيدة في التواصل مع الشباب, مضيفا أنه كان يتمني المشاركة في فعاليات هذا المؤتمر لمشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي رؤيته وأهدافه في الوطن الذي يتسع للجميع.
وأضاف محمد علاء, الطالب بكلية التجارة, أن وجود مثل هذا المؤتمر خطوة غير مسبوقة في التواصل بين الدولة وشباب الوطن, مشيدا بالإجراءات التي تمت عقب المؤتمرات السابقة مثل تشكيل لجنة للعفو عن الشباب المحبوسين, كما يأمل محمد أن يأتي مؤتمر اليوم علي نفس القدر من النجاح والتقارب بين الشباب والرئاسة.
وقال يوسف حسام, طالب بالمرحلة الثانوية, إن التواصل الفعال مع الشباب في المؤتمرات السابقة يجعل المؤشرات تؤكد أن مؤتمر اليوم بالإسكندرية سيحقق نجاحات كبيرة ربما تفوق السابقة, لافتا إلي أن تواصل الشباب مع رئاسة الجمهورية بشكل مباشر يبعث الأمل في النفوس الحالمة بمستقبل أفضل.
وأشار محمد صلاح, خريج كلية نظم ومعلومات, إلي أن حرص الرئيس عبد الفتاح السيسي علي الحوار المباشر مع الشباب بمثابة الانتصار لأهداف ثورتي25 يناير و30 يونيو, مؤكدا توقعه نجاح مؤتمر الإسكندرية بشكل يدعو للفخر, وطالب بتسليط مزيد من الضوء الإعلامي علي هذا المؤتمر الذي يقود البلاد إلي الأمام.
وقبل المؤتمر الدوري الرابع للشباب لم تخلو مواقع التواصل الاجتماعي من ردود الفعل حول هذا المؤتمر, فعلي صفحات الـفيس بوك عبر عدد كبير من الشباب عن رأيهم وتطلعاتهم تجاه الفعاليات.
وقالت أمل سعد إن في مصر شباب يفرح يستحق أن ينال ثقة الرئيس عبد الفتاح السيسي, مؤكدة أن بالتعاون بينهم وبين الدولة سنتجاوز كل المحن والصعوبات التي تحيط بنا.
وقال ماهر سعيد محجوب إن الشباب يقفون مع الرئيس كتف بكتف في مواجهة كل التحديات, مضيفا أن البناء والتنمية ورفعة شأن الوطن لن تتم إلا بالشراكة الحقيقية بين الدولة والشباب الوطني.
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
Facebook تابعنا على