الأحد 22 من شعبان 1438 هــ  16 يوليو 2017 | السنة 27 العدد 9576    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
الأندية فوق اتحاد الكرة
أحمد إبراهيم
16 يوليو 2017
واجه مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة هاني أبوريدة معارضة شديدة من جانب رؤساء أندية القسم الثاني في الاجتماع الذي عقد أمس بسبب اصرار المجلس علي اعادة مسابقة الدوري الممتاز‏(‏ ب‏)‏ لكرة القدم أو ما يطلق عليها القسم الثاني المؤهلة للممتاز‏(‏ ا‏)‏ والتي أقيمت منذ سنوات وأثبتت نجاحا كبيرا من خلال إقامة سباق التأهل للأضواء عبر مجموعة واحدة بدلا من مجموعات القسم الثاني الذي يدار حاليا من خلال ثلاث مجموعات‏.‏

وعرض اتحاد الكرة علي الأندية هبوط عشرة أندية من كل مجموعة من مجموعات دوري القسم الثاني علي أن يتم وضع الأندية الأوائل في مجموعة واحدة بداية من الموسم بعد المقبل بما يضمن وضع عوامل النجاح للمسابقة وبالتالي سهولة تسويقها بما يخدم مصالح الأندية المشاركة في مسابقة الدوري ومصالح المنتخبات الوطنية.
واعترض مندوبو الاندية التي حضرت علي محاولات اتحاد الكرة إعادة الدوري الممتاز( ب) في موسم(2019/2018) واحياء تلك المسابقة من جديد بعد ان اثبتت نجاحا منقطع النظيرفي عهود سابقة كان يتأهل منها الاندية الثلاثة الاولي الي الدوري الممتاز وينضم اليه الاندية الثلاثة الهابطة من الممتاز.. لكن الأندية فرضت رغباتها وسيتم تطبيق النظام الجديد في موسم2020/2019 وليس الموسم بعد المقبل ليرضخ اتحاد الكرة لطلباتها ويتراجع عن نظامه.
وعرض المجلس المبررات التي دفعته لتنفيذ خطته من اجل دعم القوة الفنية للمسابقات المحلية من جهة الي جانب زيادة القدرة التسويقية لها وبيعها للفضائيات مقابل مبالغ مالية كبيرة علي اساس انها ستكون المسابقة الاكثر جماهيرية لما تضمه من اندية شعبية في مختلف المحافظات لكن الاندية ابدت مقاومة شديدة للنظام الجديد وتري تلك الاندية في تطوير المسابقات المحلية مضيعة للوقت وخطوة غير مدروسة الي جانب انها مرهقة ماليا للاندية الفقيرة بسبب اقامة المنافسة بين18 ناديا منتشرة في مناطق مترامية الاطراف في محافظات الجمهورية المختلفه وبالتحديد في الوجه البحري والساحل والقناة ومحافظات الصعيد.
واعترضت الاندية علي صعوبة السفر للاندية المشاركة في الممتاز( ب) وارهاق ميزانياتها المرهقة من الاصل في رحلات من والي محافظات الصعيد والوجه البحري ومنطقة الدلتا والساحل والقناة لدرجة ستجعل كل ناد من الوجه البحري والقناة سيسافر الي الصعيد4 او5 مرات لمواجهة اندية الصعيد( حسب عددها المشارك في المسابقة), كما ان اندية الصعيد نفسها ستتكبد عناء السفر للعب مع اندية الساحل والقناة والوجه البحري بنفس الكيفية وربما اكثر.. وفي كل مباراة ستجمع بين فريقين من الصعيد والوجه البحري او القناة والساحل سيكون لزاما علي احد طرفي المواجهة ان يمر بالقاهرة في طريق الذهاب والعودة لدرجة ان البعض اعتبر ان احياء المسابقة بشكلها الجديد بمثابة موت للاندية ماليا وفنيا.
وأمام اعتراض الاندية قدم اتحاد الكرة الطرق الكفيلة بالتغلب علي المصاعب التي تتخوف منها الاندية مقابل تمرير المسابقة في الموسم بعد المقبل.. وهي توفير المال الكافي لكل المتنافسين من خلال ايرادات البث الفضائي الضخمة التي سيوفرها تسويق المسابقة فضائيا وبيع كواليسها والتي وصلت هذا العام الي اكثر من60 مليون جنيه في موسمين فقط وكلما زادت المسابقة قوة واشتد التنافس فيها ستدر ارقاما اكبر ستصب في نهاية الامر في خزائن الاندية ووقتها لن تشكو من عناء السفر لانه سيكون في استطاعتها السفر بوسائل اخري غير الحافلات والقطارات وسيكون الطيران هو البديل المناسب للجميع.. هذا بخلاف ان المسابقة بشكلها الجديد ستكون المورد الرئيسي للمواهب الشابة التي لا تجد فرصة للظهور عبر المنافسات الحالية وسيؤدي ذلك الامر الي رواج بورصة اللاعبين بين اندية الممتاز( ب) واندية القسمين الثاني والثالث وستنجح عمليات الكشف عن النجوم مبكرا بما يخدم في نهاية الامر المنتخبات الوطنية وهذا هو الفكر الجديد الذي اتي به المهندس هاني ابو ريدة ومجلس ادارته.

تفويض
فوض رؤساء ومندوبو أندية دوري القسم الثاني التي اجتمعت امس بمقر الجبلاية مجلس ادارة الاتحاد في طرح مزايدة تسويق حقوق دوري القسم الثاني لضمان الحصول علي افضل العروض المالية لحقوق الأندية بدلا من بيع تلك الحقوق بشكل فردي والذي يقسم قيمة كل ناد حسب قوته في الدوري, وهو ما يعني وجود تفاوت بين الفرق في المقابل المادي.. كما طلب رؤساء الأندية من هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد سرعة سداد القسط الثالث للبث الفضائي للموسم المنتهي كي تتمكن الأندية من توجيه المبالغ المالية الي تدعيم صفوفها بصفقات قوية استعدادا للموسم الجديد.

شروط التعاقد
وافق اتحاد الكرة في اجتماعه امس مع اندية القسم الثاني علي السماح لتلك الأندية بالتعاقد مع لاعبين اثنين أجنبيين في الموسم الجديد بشرط أن يكون اللاعب المحترف قد لعب مع فريقه بالقسم الاول في وطنه, كما قرر الاتحاد صرف مستحقات التنقل لأندية القسم الثاني.

الحاضرون
حضر35 ناديا من أندية القسم الثاني الاجتماع الذي عقد امس لمناقشة ترتيبات الموسم الجديد.وفي مقدمتها أندية السويس والمنصورة وقنا وأسوان وغزل المحلة والمدينة المنورة.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على