الأحد 15 من شوال 1438 هــ  9 يوليو 2017 | السنة 27 العدد 9569    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
في الصميم
مدحت خطاب ‏
9 يوليو 2017
الحكومة عقب انتهاء شهر رمضان تراجعت في زيادة المعروض من السلع في الاسواق وتوفير السلع الاساسية وأيضا توقفت حملات استرداد الاراضي المنهوبة وكان مهما توجيهات الرئيس بالأمس لنطرح السلع ونضبط الاسواق ونسترد الاراضي وبالتالي مطلوب الغاء الاجازات في الوزارات المختصة لأن الفترة الحالية تشهد موجة ارتفاع اسعار وموجة احتكار سلع وفوضي في نهب اراضي الدولة.

>> رسميا بدأنا العمل بالموازنة الجديدة وتسلمت الوزارات والهيئات التكليفات الموافق عليها من البرلمان والتي أعدتها الحكومة.
ونأمل جميعا رفع معدل النمو ومحاربة البطالة استهدافا لتشغيل الشباب وتصويب آليات سوق العمل والإقلال من العجز في ميزان المدفوعات بالإضافة إلي تنفيذ المشروعات الخدمية التي ترتبط بحياة المواطنين اليومية وتساهم في تحسين مستوي معيشتهم وأيضا التصدي للفساد واسترداد اموال وأملاك الدولة وعدم فرض اعباء جديدة علي المواطنين.
>> بدا التلميح من جانب وزارة الكهرباء عن رفع رسم النظافة في فاتورة الكهرباء وطبعا الوزارة لا علاقة لها بقيمة رسوم النظافة سواء بالزيادة أو النقص والمحليات هي من تحدد القيمة نأمل جميعا الشفافية وأيضا هل هناك اتجاه من المحليات برفع الرسوم ام لا؟
>> تأكدنا تماما ان وزارة التربية والتعليم لاتهتم بالتعليم الفني وليس لديها استراتيجية لتطويره سوي الدعم الكبير المخصص له والدليل لقاء الوزير ببعض اوائل الدبلومات الفنية بعد اسبوع من اعلان النتيجة وأيضا الاعلام لايهتم بذلك.
>> وزارة القوي العاملة مستمرة في تدريب الشباب مجانا علي المهن المتعلقة بنشاط الخدمات البترولية بداية من أعمال استكشاف البترول وحفر الآبار وحتي إنتاج النفط أو الغاز من الآبار وصيانة الأجهزة والمعدات ويمنح المتدرب مكافأة1000 جنيه شهريا طول فترة البرنامج التدريبي... وطبعا المشروع جيد في حالة الشفافية في اختيار الشباب وأيضا عدم اقتصار التدريب علي شركة بترولية واحدة والاهم والمهم حفظ وظيفة لهؤلاء المتدربين بعد الثلاث اشهر تدريب والإعلان المستمر عن اسماء المتدربين ومحل اقامتهم.
>> بمتابعتي اليومية لما يدور في الشارع المصري اوضح النقاط الاتية:
:عودة( السريحة) في منظومة توزيع اسطوانات البوتاجاز
ـ انخفاض نسبة مبيعات الاجهزة الكهربائية
ـ ازدياد اعداد الحرفيين في الاصلاح والصيانة للأجهزة فالمواطن يلجأ للتصليح بدلا من شراء الجديد
ـ شكاوي متنوعة من فواتير المياه للشهر الحالي واستمرار القراءات الجزافية ووضع الشقق المغلقة في قيمة الاستهلاك.
ـ انتشار الجراجات المتحركة في الشوارع الجانبية والحواري في قلب العاصمة.
ـ قيام عدد كبير من اصحاب المطاعم والمقاهي بإلاغلاق او تغيير النشاط.
ـ تزايد السرقات المتنوعة في شرق القاهرة بصورة واضحة وقلة الوجود الامني.
>> اسوا شئ في القنوات الرسمية عندنا هي نشرات الاخبار وحتي اللحظة لم يتم تطويرها أو الاعداد الجيد لها أو حسن اختيار من يقرأ النشرة علي الهواء واستمرار الاخطاء اللغوية والاهم ترتيب عناوين النشرة فالأحداث المهمة والجماهيرية ليست في البداية ولاداعي للتفاصيل لأنها معروفة حتي للمشاهد العادي.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
Facebook تابعنا على