السبت 14 من شوال 1438 هــ  8 يوليو 2017 | السنة 27 العدد 9568    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
في الصميم
مدحت خطاب ‏
8 يوليو 2017
حتي الآن لايفهم المواطن الغاز احتساب قيمة فاتورة الكهرباء ومانفهمه جميعا ان قيمة الفاتورة ستزيد بنسبة لاتقل عن‏40 %‏ لكل الشرائح وهي أعباء جديدة تلجأ لها الحكومة لسد عجز موازنتها وبالطبع لادور ولارؤية ولاتدخل ولامناقشة ولاطلبات إحاطة من البرلمان حول الكهرباء والوزارة مستمرة في الغاء الدعم طبقا لخطتها الموضوعة‏.‏

عموما ما زلنا أمام جبروت قراءة العدادات وتعمد رفع الشرائح بتكدس القراءات بغية رفع الشريحة وهي وسيلة تظلم جموع المستهلكين خاصة أصحاب الاستهلاك المنخفض.
<< لا أعتقد أن الحكومة والجهات الرقابية ستتدخل لوقف فوضي اسطوانات الغاز في كل المحافظات وعودة السوق السوداء وعدم الالتزام بالسعر الرسمي المحدد اخيرا بـ30 جنيها للأسطوانة ففي ضواحي القاهرة وصل سعر الأسطوانة إلي60 جنيها وفي محافظات وجه بحري ارتفع السعر الي50 جنيها وهناك نقص في المستودعات..نأمل أن تكون هناك حملات مكثفة من جانب المسئولين.
<< تطور جديد في مسألة ارتفاع الأسعار لم يكن متوقعا فبعض محلات المأكولات وعدد كبير من المقاهي والكافتيريات وتحديدا في القاهرة والإسكندرية والمدن الساحلية قامت بتسعير كوب الماء.
<< لا أعتقد أن جهاز حماية المستهلك له دور فعال في هوجة الأسعار ولا أعتقد أن الغرف التجارية تستطيع السيطرة علي الأسعار ولا اعتقد ان مفتش تموين يجرؤ علي إثبات مخالفة ومحاربة الجشع والأسعار مجرد كلام فقط ودون أي تدخل أو رقابة وترشيدا للإنفاق أقترح إلغاء جهاز حماية المستهلك وتقليص أعداد الغرف التجارية وتوظيف مفتشي التموين في أعمال أخري وفتح ملفات الاجهزة الرقابية الأخري خاصة في الصحة والمحليات.
<< وزارة الاوقاف مشغولة الآن برصد أملاكها وأصولها ولكن للأسف الشديد أن المستندات الورقية لكثير من الأراضي والأصول اختفت إما حرقا أو بمعرفة الفئران وأؤيد فكرة الرصد من خلال ميكنة تكنولوجية حتي تستطيع الوزارة استرداد املاكها.
<< كنت أتمني من محافظ القاهرة أن يقود حملات نظافة وإزالة تعديات ومخالفات وينزل الأحياء الشعبية ونحن نحتفل بالعيد القومي للمحافظة بدلا من ماراثون الشو.
<< لست مقتنعا بالبطولة العربية للأندية خاصة التوقيت اضافة لهروب اندية عربية قوية وايضا عدم مشاركة بلدان عربية مؤثرة في كرة القدم وازمة الكرة السودانية وعدم معرفة الحضور الجماهيري وسوء حالة الاهلي والزمالك والإرهاق عند اللاعبين والبطولة رغم جوائزها المالية الكبيرة الا انها غير مفيدة فنيا ولاتخرج عن فترة اعداد للأندية الخليجية فقط لاغير.
<< واضح ان وزارة الثقافة لاتمتلك خطة للنشاط الثقافي والمسرحي في الصيف وأنصح الحكومة بتحويل قصور الثقافة لمجمعات استهلاكية ومنافذ لبيع السلع
<< لا اتكلم هنا كثيرا في الشأن السياسي ولكن رؤيتي لما يحدث في المنطقة ان قطر ستدفع ثمن دعمها للإرهاب وبشار الأسد مستمر في قيادة سوريا وكردستان العراق سينفصل قريبا وصراعات قوية في العراق بعد تحرير الموصل والتقسيم هو حل الأزمة في اليمن وخليفة حفتر رئيسا لليبيا ورئيس الوزراء التونسي سيتولي الرئاسة.

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على