الثلاثاء 24 من محرم 1438 هــ  25 أكتوبر 2016 | السنة 26 العدد 9312    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: أحمد السيد النجار
رئيس التحرير:
عـلاء ثابت
السيسي‏:‏ علاقة مصر وأمريكا قوية
أحمد ياسين
25 أكتوبر 2016
أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي‏,‏ علي الأهمية التي توليها مصر للعلاقات الاستراتيجية التي تجمعها بالولايات المتحدة‏,‏ وتطلع مصر لتعزيز التعاون والتنسيق مع الإدارة الأمريكية الجديدة إزاء القضايا ذات الاهتمام المشترك بما يمكن البلدين من مواجهة التحديات الإقليمية والدولية الراهنة‏.‏

جاء ذلك خلال اجتماع الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس مع وفد من مجتمع الأعمال الأمريكي برئاسة السفير ديفيد ثورن كبير مستشاري وزير الخارجية الأمريكي للشئون الاقتصادية, والذي ضم ممثلين عن نحو خمسين من كبري الشركات الأمريكية العاملة في مختلف القطاعات.
وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس استهل اللقاء بالترحيب بالوفد الأمريكي, منوها باللقاءات الإيجابية التي عقدها الشهر الماضي في نيويورك مع ممثلي مجتمع الأعمال الأمريكي, وما أتاحته تلك اللقاءات من فرصة لبحث فرص التعاون وتنفيذ مشروعات استثمارية جديدة.
واستعرض الرئيس خلال الاجتماع المشروعات القومية التي يتم تنفيذها, وفي مقدمتها مشروع التنمية بمنطقة قناة السويس, فضلا عن الجهود التي تقوم بها الحكومة من أجل تنفيذ المزيد من الإصلاحات الاقتصادية, مشيرا إلي الاتفاق المبدئي الذي تم التوصل إليه مع صندوق النقد الدولي وعزم الدولة علي تهيئة المناخ لجذب وتشجيع الاستثمارات الأجنبية.
وأشاد الرئيس بما تتمتع به الشركات الأمريكية العاملة بالسوق المصرية من سمعة طيبة, منوها إلي أهمية زيادة حجم التبادل التجاري والاستثمارات الأمريكية في مصر بما يتناسب مع الإمكانات الكبيرة للدولتين.
وأكد الرئيس حرص مصر علي تعزيز التواصل مع المستثمرين للتعرف علي المشاكل والمعوقات التي تواجههم والعمل علي حلها والتغلب عليها موضحا التزام الصادرات المصرية من السلع الزراعية والغذائية بالمواصفات التي تضعها الجهات الأمريكية المعنية, منوها إلي أنها تلقي قبولا من السوق الأمريكية.
وأضاف المتحدث أن السفير ديفيد ثورن كبير مستشاري وزير الخارجية الأمريكي أكد خلال اللقاء علي ما يجمع بين مصر والولايات المتحدة من شراكة استراتيجية وعلاقات تجارية واستثمارية قوية, مؤكدا علي محورية استقرار مصر بالنسبة لاستقرار منطقة الشرق الأوسط, وعلي دعم بلاده لبرنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تنفذه مصر.
كما أشاد بعزم القيادة السياسية في مصر علي مواصلة جهود الإصلاح الاقتصادي رغم ما تواجهه مصر من تحديات خلال الفترة الماضية, مؤكدا علي وجود فرص حقيقية للنهوض بالاقتصاد المصري خلال المرحلة المقبلة.
وأضاف السفير ثورن أن وفد مجتمع الأعمال الأمريكي حرص علي زيارة مصر في هذا التوقيت لإبراز دعم الولايات المتحدة للاتفاق المبدئي الذي توصلت إليه مصر مع صندوق النقد الدولي وحرصها علي التنسيق مع الدول الصناعية الكبري من أجل توفير التمويل اللازم للاتفاق, فضلا عن تأكيد أهمية العلاقات الاستراتيجية التي تربط بين بلاده ومصر قبل الانتخابات الرئاسية الأمريكية القادمة.
وذكر السفير يوسف ان الرئيس رد علي استفسارات عدد من ممثلي الشركات الأمريكية حول التطورات الاقتصادية التي تشهدها مصر, كما تطرقت بعض الأسئلة إلي موضوعات سياسية, حيث أكد تعقيبا علي استفسار حول مستقبل العلاقات المصرية الأمريكية, علي أن العلاقات الثنائية بين البلدين راسخة وثابتة, حيث نجحت في اجتياز التحديات التي تعرضت لها خلال السنوات الخمس الماضية نتيجة الأحداث التي شهدتها مصر, مؤكدا ثقته في أن الفترة القادمة ستشهد مزيدا من التطور والنمو في التعاون القائم بين البلدين.
 

رابط دائم: 
البريد الإلكتروني
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الأكثر قراءة
Facebook تابعنا على