الأحد 16 من رمضان 1438 هــ  11 يونيو 2017 | السنة 27 العدد 9541    العددالحالي
رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:
ماجد منير
أقاليم ومبدعون
النهر فى قريتى يتحول من صديق حميم إلى عدو غادر فى عز الرضا، نروح فى المساء نغنى للحصاد ونغدو فى الصباح لنجده قد أخذ كل شيء، ساعتها يصبح عدوا...
احمر قرص الشمس، واسود وجه الأرض. تداعيات شتى. أقذفها خلفى. وأسير، أحاول الصمود وتكملة ما بدأت. أرغب فى الوصول قبل رواح النهار، يبدو أن النها...
- تلمع يا بيه!- تمسح يا؟ـ. مشهد آخركثيرا ما يتسلل على سطح ذاكرتى. أقف الآن محاولا نسيانه. رغم ذلك ينساب إلى مخيلتى دون عناء. تبدو صورة الأب....
فى لحظة يصعب تصورها. رأيت نهر النيل يتدفق من عينيها. متشحة بالسواد، تجلس منكوبة بجوار حائط تأكل من كثرة بكائها. سألتها. لماذا كل هذا البكاء....
عنده أسباب موجودة على الزمن الذى أطاح بطموحاته، كأنه لا يبالى، مع توالى قطع السحاب البيضاء، مع توالى ألوانها المبهرة فى انعكاسات شمس الظهيرة...
جلسن النساء ينتحبنمتوشحات بالسوادجلسن ينتظرن أن يأتى من الحقل عواد نأتى على مهل يحملعلى كتفيه أعوادنصرخن وقلن لماولقد فات الميعاد
لا تجرحينى يا عشق. سنينىبحق لهفى عليك وأنين. حنينىأيا حبيبتى. كنتى يوما. تنادينى
عدد رقم : 8716 | 9 مارس 2015
كلب. توالت على َالسنون وأنا أظن أنى أصادق ذلك الكائن غريب الأطوار. ذلك الرجل الضخم الذى كثيرا ما أحبنى وهو يتفاخر بى أمام أصدقائه وهم يكادو...
أعتزلت الكل منذ سنين ـ أهلى، أسرتى، أولادى ـ تركت معشوقتى السابقة الإسكندرية لرجال الأعمال، والصعايدة وصراعتهم على مكاسب الحياة، انزويت فى ش...
استوحى الفكرة من أستاذ جيل كامل من الصحفيين هو مصطفى أمين، فكما أصبح لنا يوم نكرم فيه أمهاتنا نطلق عليه عيد الأم. وليلة نحقق فيها أحلام الفق...
سأحكى إليكم حياة الكبد فطفل الشوارع يحيا الكمد فمنذ الولادة يلقى العذاب
عدد رقم : 8688 | 9 فبراير 2015
عام مضي منذ نزوحه من قريته في عربة الترحيلات في صباح باكر من صباحات قريته الواطئة بمحافظة الشرقية‏,‏ وأمه وأباه واقفان يودعانه ويوصيانه خد ب...
ارتميت عليه أقبله‏,‏ ضممته إلي صدري بشوق الليالي التي غبت عنه فيها‏,‏ غمرت رأسه ويديه بقبلاتي‏,‏ غسلت قدمته بدموعي‏,‏ جففتهما وأرحتهما في حض...
ربان السفينة الخشبية المتهالكة المتجاوز عمرها الافتراضي المنتهي منذ ثماني آلاف خمسمائة عام تقريبا يقودها وسط البحر المتلاطم الأمواج العاتية ...
شعر‏:‏ أرض الفرعنة مش لاقية نفسي من سنة تايهة وتايه عقلي أنا بس النهاردة رجعت أنا
نظر إلي المرآة فهاله ما رأي‏,‏ جحظت عيناه وحملق فرأي من يحملق في وجهه أيضا في دهشة‏,‏ أمعن واقترب وابتعد خطوة للوراء‏,‏ لم يتغير من الأمر شي...
عدد رقم : 8661 | 13 يناير 2015
بعد قلق وعذاب الانتظار الطويل‏,‏ أشار السكرتير له بيده ونطق بكلمة واحدة دق لها قلبه‏:‏ اتفضل تقدم بقدمه اليمني للدخول مرددا في سره‏:‏ رب اشر...
في ظل الأصوات التي تعلن كل يوم أن هذا زمن الرواية فيرد عليهم آخرون‏:‏ بل الشعر سيظل ديوان العرب وسفر مآثرهم‏,‏ أهال النقاد التراب علي القصة‏...
يا حمام النيل مالك مابترفرفش حزين علي بلادي شايفها شايله الهم هقدر أشيل عنها وارد ايد الظلم بيقسمو فيها نكران جميل وفضيحه
رفقا بقلبي أيها اليأس فحزن اليوم غداه عيد إن كانت كربتي الدنيا فالألم فيها قد يفيد
عدد رقم : 8632 | 15 ديسمبر 2014
مزاجي اليوم متكدر، بندول الزمن متأرجح ما بين صعود وهبوط، أبحث عن النظارة لأضعها في جيبي، أشحن هاتفي المحمول في الزمن الذي استغرقه في لبس الج...
كان دائما ما يتردد علي استراحة المقر في أوقات الراحة بين ساعات العمل، كي يراجع وبشكل روتيني "شيفتات" العمل وأطقم العمال وما يختص بالعلاوات و...
كنا اثنين اثنين. أنا وهو. الصوت خرج حبيس الحلقوم. النظرات زائفة. ذات بريق ولمعان، الجسم واهن، الأطراف مرتعشة. الضوء خافت متناثر. كنت أنام بج...
ها هي الذكري الخامسة لذلك الرجل الأسطورة، لم يتوقف الحديث عنه يوما، ذكراه تطرز القلب بالحنين إلي بيته في حضن الحارة الضيقة، كثيرا ما لعبنا ف...
بيني وبينك يا بحر قصة وحكاية بيني وبينك يا بحر قصة مالهاش نهاية ماتقولي يا بحر إيه الحكاية
تخرج من الحائط يد حمراء ضخمة. يكسوها شعر كثيف طويلة الأظافر فيحاول ثائر القيام. مرعوبا من فراشة. فإذا بثوبه يتعلق بشيء. فيحاول الاستناد علي ...
في عز ليلة مضلمـــة شديت قلـم م المقلمة مسكت كراسة مألمــة وأول ما خط القلــــــــم
عدد رقم : 8625 | 8 ديسمبر 2014
تقدمـت للوظيفة راقه منها رقتها الذائبة في نور يضيء جبينها سألها‏:‏ ماذا يعني الخيال للكاتب أو الأديب؟ قالت‏:‏ هو عالم مسحور يجوب بهم البحار...
كان إلها شرقيا قد وفد إلي جبال الأولمب في زيارة‏,‏ وكان يتجول في ساحة الأولمب وهو يرمق وجوه الآلهة في إمعان وقد بدت أمارات السخرية في نظراته...
>‏ لا يستطيع إخضاع القصة لرؤي وإحتمالات مسبقة‏..‏ لأنه يتحرك مع الشخوص‏..‏ يعش بهم ومعهم وكثيرا ما يتركهم يتحركون بحرية في سياق يختلف عما ير...
بابا‏..‏ عايز الفانوس ده‏..‏ قالها الولد سامح وهو يشير إلي الفانوس الكبير المتربع علي عرش الفوانيش في فترينة المحل‏..‏ وكأنما رصاصة انطلقت ف...
ساعة الجدار المعلقة فوق حائط نومه تشير عقاربها الملفوفة داخل إطارها الزجاجي المستدير للخامسة فجرا الموعد اليومي المعتاد لاستيقاظه من نومه‏,‏...
فن العامية ‏(1)‏ نفسي ‏..............‏ نفسي‏..‏ في لحظة حب حلوة‏..‏ أطير بها فوق بساط الريح‏..‏
تراودني أحاسيس غريبة حالة من الشوق والاشتياق لا أعرف سببا لها كل ما أعلمه هي تلك الحالة التي أعيشها هل سببها هو غيابك؟ أم سببها هو شعوري...
عدد رقم : 8618 | 1 ديسمبر 2014
لم تعرف الحارة يوما طيبا قط‏!.‏ فبعد أن تخلصنا من المعلم درويش الأسيوطي وعصابته التي جثمت فوق صدورنا سنين طوال‏,‏ أهلكت فيها الحرث والنسل‏....
الخوف من الفشل‏..‏ إحدي الآفات الكبري التي تداهمنا‏..‏ تخنق كل الرغبات قبل ولادتها‏..‏ فتنتابنا الحسرات‏,‏ وهذه آفة ثانية‏..‏ مفتون بتلك ال...
باستطاعتي ذكر أشياء رهيبة عن كل شيء‏..‏ فأنا كاتم أسرار العالم‏,‏ كل التفاصيل الصغيرة والكبيرة التي يخجل أي شخص من البوح بها‏..‏ يكومها داخل...
>‏ صدر أخيرا للأديب رفعت محمد رجب مجموعة قصصية بعنوان الفراش البارد عن دار الوثائق تتضمن سبعا وعشرين قصة تشغل خمسة وسبعين صفحة من القطع المت...
عدد رقم : 8611 | 24 نوفمبر 2014
رغم تفاهة القضية‏,‏ وثبوت الردة‏,‏ ونفاذ حكم الإعدام رميا بالطلاق‏..‏هذه سطوري إليك يا من اختلست مني زوجي في زحمة اهتمامي بمستقبل الأولاد‏,‏...
تتنفس القصة بملء الحرية في حالة واحدة فقط‏,‏ حين تكون لها جذورا في مجتمعها‏,‏ هذا هو الدرس الذي شدد عليه عباقرة القصة القصيرة الذين أتحفونا ...
كان أبي ناير بك نائبا في البرلمان وكانت له لتجارة واسعة في الأقطان‏,‏ وكان رجلا مثاليا وقورا اشتهر بدماثة الخلق وحسن السيرة‏,‏ وكانت سائر مع...
رسمني حبيبي يرسمني حبيبي بريشته عصفورا أخضر وصغيرا
شعر من العامية المصرية جنودك يا مصر حماه الحدودوصية نبينا وجند الأله
تقاعست الهمة عن الكتابة‏,‏ نبذني التفاعل مع الأحداث إيجابا أو سلبا‏:‏ ـ ما الذي يدعوني التفكير؟ ـ أيمكن لسفينتك أن تنجو من فوران الأمواج؟ ...
عدد رقم : 8597 | 10 نوفمبر 2014
جاء متكئا علي عصاه يجر من خلفه هرمه‏,‏ شعره الأشعث ووجهه المجمد لم ينالا من وسامته‏..‏ رأته مضطربا وتهتز عيناه في خوف‏,‏ فقالت مالك يا عم حس...
وبينما كانت زوجتي تعد لنا حقائب السفر‏,‏ قلت لها ساخرا‏:‏
سلك يده في جيبه‏..‏ جعل يتحسس الورقة المالية من فئة الجنيه‏..‏ وعاد يحث خطاه‏..‏ ثمة أصوات متداخلة تخترق أذنيه‏..‏ لم يستطع أن يميز منها صو...
‏(1)‏ نفسي نفسي‏..‏ في لحظة حب حلوة‏..‏ أطير بيها فوق بساط الريح‏..‏
كانت كل ما تيجي تقوله يا واد‏..‏ يزعل جدا
عدد رقم : 8569 | 13 أكتوبر 2014
هم لاقاليت بالكلام بعد حديث الادميرال جانتوم الذي أكد عزمه علي الصعود علي ظهر النسافه كارير وبها سوف يشعل حربا صغيرة امام البوارج الإنجليزية...