الخميس غــرة ذى الحجة 1435 هـ   25 سبتمبر 2014 السنة 24 العدد 8551
   
  رياضة  
الموضوعات الاكثر قراءة


 
الســـــودان الخامس
سعيد حسن
 
405
 
عدد القراءات
الســـــودان الخامس
فاز المنتخب السوداني لكرة القدم علي تنزانيا بهدفين دون رد في اللقاء الذي جمعهما أمس‏,‏ علي ستاد السلام ليحتل المركز الخامس في ختام منافسات بطولة حوض النيل‏.‏ جاءت أهداف المباراة في الشوط الثاني

 وتقدم هيثم مصطفي في الدقيقة الـ‏6,‏ وأضاف الهدف الثاني علاء الدين يوسف في الدقيقة الـ‏13.‏
جاء الشوط الأول متوسط المستوي‏,‏ وإن كان المنتخب التنزاني الأفضل انتشارا والأكثر استحواذا بفضل السيطرة علي وسط الملعب‏.‏
وكانت أول فرصة في الدقيقة الـ‏22‏ عن طريق كيفن باتريك الذي راوغ دفاعات المنتخب السوداني وتوغل داخل منطقة الجزاء وأطلق تسديدة قوية بجوار القائم الأيمن للحارس شعبان حسن‏.‏
ويرد المنتخب السوداني بهجمة عن طريق نصر الدين عمرو الذي تسلم تمريرة محمد سفاري وحاول اختراق الدفاعات التنزانية ولكن رشيدي جبوا نجح في استخلاص الكرة وبناء هجمة عكسية سريعة إلي وسط الملعب وأرسل كرة داخل منطقة جزاء المنتخب السوداني ويفشل كايفن بترك في تسلمها ويهدأ إيقاع المباراة وينحصر اللعب في وسط الملعب ويلجأ الفريقان للتمرير القصير ويطلق حكم المباراة صافرته بنهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين‏.‏ جاء الشوط الثاني عكس المتوقع وفرض المنتخب السودان سيطرته وطريقة لعبه علي مجريات الشوط بفضل تعليمات محمد عبدالله مازدا الذي أعطي تعليمات للاعبيه ضرورة الضغط علي الخصم في مختلف أرجاء الملعب واللعب من لمسة واحدة لمحاولة تفكيك التكتل الدفاعي للمنافس وبالفعل تشهد الدقيقة الـ‏6‏ أول فرحة للمنتخب السوداني عن طريق هيثم مصطفي الذي استغل كرة ثابتة لعبها مصعب عمرو داخل منطقة جزاء الفريق التنزاني واستقبلها برأسه داخل مرمي المنتخب التنزاني وسط فرحة عارمة من الجهاز الفني للفريق‏.‏
وترتفع الروح المعنوية للاعبي المنتخب السوداني ويقوم المدير الفني مازدا بالدفع بمحمد طاهر بدل من مدثر الطيب لمحاولة البحث عن الهدف الثاني لفريقه‏,‏ وعقب نزول الطاهر نشط المنتخب السوداني وزادت الثقة عند لاعبي الفريق السوداني وانطلق الطاهر إلي وسط الملعب ويراوغ جودي فري ويرسل عرضية إلي محمد سفاري الذي سدد قذيفة يتألق الحارس التنزاني في إخراج الكرة لركلة ركنية نفذها هيثم مصطفي داخل منطقة جزاء المنافس ليرد المنتخب التنزاني بهجمة سريعة لوسط الملعب ولكن يستخلص الكرة علاء الدين يوسف ويبدأ هجمة منظمة تنتهي عند هيثم طنبل‏.‏
وتشهد الدقيقة الـ‏11‏ ثاني أهداف المنتخب السوداني عن طريق علاء الدين يوسف الذي استغل كرة ثابتة احتسبها حكم اللقاء نفذها اللاعب‏,‏ جميلة داخل الشباك التنزانية وعقب الهدف الثاني مال أداء المنتخب السوداني إلي الاستعراض والمهارة عن طريق محمد طاهر ومدثر الطيب وسط هدوء تام من لاعبي الفريق التنزاني وكأنهم ارتضوا بفوز المنتخب السوداني ومن إحدي الهجمات المباغتة السريعة فشل البديل نورالدين بكاري من استغلال خطأ للحارس شعبان حسن الذي سدد الكرة برعونة في قدم المهاجم التنزاني ليخرجها بجوار القائم ويعود الهدوء إلي الملعب ويلجأ المنتخب السوداني إلي التمريرات القصيرة لعدم افتقاد الكرة ويدفع المدير الفني السوداني راجي عبدالعاطي بدلا من هيثم طنبل لمحاولة تنشيط هجوم الفريق ويرد المدير الفني للمنتخب التنزاني بسحب جود فري والدفع بسيد مالودا ويطلق حكم اللقاء صافرته بنهاية الشوط الثاني واللقاء بفوز المنتخب السوداني بهدفين دون مقابل‏.‏
 


رابط دائم :


 
إضافة تعليق
 
البيانات مطلوبة
     
اسمك

 

   

 

بريد الالكترونى  
 

 

عنوان التعليق  
 

 

تعليق

 

 

 

 

 

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام،و يحظر نشر أو توزيع أو طبع أى مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الاليكترونى
massai@ahram.org.eg